شريط الأخبار

الأسير السرسك دخل مرحلة الخطر في يومه ال89..واتصالات مكثفة لإنقاذه

10:42 - 11 تشرين أول / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

يواصل الأسير محمود السرسك إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم ال89 على التوالي, وسط انباء عن تدهور خطير على حالته الصحية ودخوله في حاله غيبوبه بمشفى اساف هروفيه الإسرائيلي وفقاً لما أعلنه في ساعة متأخرة من مساء أمس , وإبلاغها إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية بأنها لا تتحمل إي مسؤولية عن موته خلال الساعات القادمة.

وقال عيسى قراقع وزير شؤون الأسرى والمحررين: إن الوضع الصحي للأسير السرسك، دخل مرحلة الخطر، وانه يدخل في حالة غيبوبة متقطعة.

وناشد قراقع كافة المؤسسات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان، الضغط السريع والجاد على سلطات الاحتلال الإسرائيلي للإفراج السريع عن الأسير السرسك الذي تأزم وضعه كثيرا.

وأكد محامون زاروا الاسير السرسك، امس، ان وضعه الصحي اخطر مما يتصور البعض، وانه قد تم إبلاغ المعنيين بالتطورات الخطيرة والمتلاحقة في وضعه الصحي، مشيرين الى ان ناطقا باسم المشفى ابلغهم بأن حالته أصبحت ميئوسا منها، وانه قد يفقد حياته خلال ساعات وان المعلومات بذلك وصلت الى كافة السلطات والأجهزة المعنية في "إسرائيل".

من جهتها، ذكرت مصادر فلسطينية ان اتصالات حثيثة تجري في هذه الأثناء مع كافة الاطراف لتبيان خطورة الموقف في ظل نقض الاحتلال وتدميره لاتفاق الاسرى الأخير، واستمرار الإجراءات التعسفية ضد الأسرى والتجديد الإداري للعشرات منهم, حيث أجرى القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش اتصالا هاتفيا مع الرئيس محمود عباس حول ملف الاسير السرسك، حيث وعد الرئيس بتكثيف الضغط من اجل اطلاق سراح الاسير. 

 

ووفق الاتصالات مع عائلة الأسير محمود السرسك، صباح اليوم الاثنين، أشارت الي تأكيد محاميه عن عقد اجتماع بين المحامي الخاص بنجلها والمخابرات الإسرائيلية لتحديد مصيره بعد تدهور حالته الصحية.

وأوضحت مصادر مطلعه ان الاجتماع مع المخابرات الإسرائيلية مهم اليوم و كونه سيحدد إذا ما كان محمود السرسك سيستمر في الإضراب أو سيوقفه مقابل اتفاق يقنع الأسير, ويلبي ما يصبوا اليه.

 

انشر عبر