شريط الأخبار

عشرات من المتطرفين يتظاهرون عقب اسقاط قانون شرعنة النقاط الاستيطانية

04:37 - 06 كانون أول / يونيو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم


يتظاهر في هذه الأثناء العشرات من نشطاء اليمين المتطرف في مدينة القدس احتجاجاً على عدم مصادقة الكنيست الصهيوني اليوم على شرعنة البؤر استيطانية "اولبانا" المقامة على أراضي فلسطينية.

 وشرع نشطاء اليمين المتطرف في إغلاق شوارع مدينة القدس وإثارة أعمال عنف شغب وأضرم النار في إطارات السيارات، فيما تحاول الشرطة الإسرائيلية تفريقهم والسيطرة على الوضع.

هذا وكان قد اسقط الكنيست مساء اليوم الأربعاء مشروع قانون الخاص بشرعنة البناء على أراضي فلسطينية خاصة، حيث وصوت 69 عضو ضد القانون مقابل 22 معه، مما أحبط محاولة الالتفاف على قرار للمحكمة العليا بإزالة خمسة مبان استيطانية في بؤرة "اولبانا" العشوائية قرب رام الله في الضفة الغربية بحلول الأول من تموز/يوليو المقبل.

 وكان قرار المحكمة أثار سخط المستوطنين والمؤيدين لهم من أعضاء الكنيست اليمينيين المتطرفين مما دفع اثنين من أعضاء الكنيست اليمينيين إلى تقديم المشروعين للتصويت عليهما خلال جلسة للبرلمان، وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية نتنياهو أمر بحسب التقارير وهدد بإقالة اي وزير في حكومته أو عضو في حزبه يقوم بدعم النصين.

 ومع ذلك، أعلن وزيران مقربان من المستوطنين وهما "يولي ايلدشتاين" من حزب الليكود وزير الدبلوماسية العامة والشتات، و"دانييل هيرشكويتز" وزير العلوم والتكنولوجيا من الحزب القومي، عن نيتهما التصويت لصالح مشروع القانون المثير للجدل ولكنهما لم يحضرا جلسة التصويت.

 ويشار إلى أن نتنياهو يوصي بنقل هذه المباني الخمسة إلى قطاع مجاور حيث لا توجد اية مشكلة تتعلق بالأرض، مع علم أن المجتمع الدولي لا يعترف بالمستوطنات المقامة على الأراضي المحتلة منذ 1967 سواء أقيمت بموافقة الحكومة الاسرائيلة أو بمعارضتها.

انشر عبر