شريط الأخبار

أبو السبح يحذر مصلحة السجون من إفشال اتفاق "الكرامة"

11:43 - 06 تشرين أول / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

حذر وزير الأسرى والمحررين في غزة الدكتور عطا الله أبو السبح من تواصل اعتداءات مصلحة السجون على الأسرى في مختلف السجون واستمرار انتهاك اتفاق " الكرامة" الذي وقع بين قيادة إضراب الأسرى وإدارة مصلحة السجون برعاية مصرية.

وأكد أبو السبح في تصريح صحفي وصل "فلسطين اليوم"، نسخة عنه اليوم الأربعاء، أن استمرار الاعتداءات المتكررة والمتلاحقة على الأسرى من شأنها أن تزيد حدة التوتر داخل السجون وتدفع الأسرى لاتخاذ سلسلة من الخطوات التصعيدية وبأدوات وأساليب جديدة تكون اشد وأقسى من الإضراب عن الطعام في حال استمرت مصلحة السجون في المماطلة والتسويف لتنفيذ بنود اتفاق "الكرامة".

يذكر أن قوة "نخشون " التابعة لمصلحة السجون الإسرائيلية قسم "4" في سجن رامون فجر اليوم الأربعاء بحجة تفتيش القسم، مما دفع عدد من الأسرى إلى القيام بإشعال النيران في الفرشات ومحتويات غرف السجن ما أدى إلى وقوع إصابات بالاختناق في صفوف الأسرى.

واعتبر أبو السبح أن اقتحام أقسام الأسرى بصورة وحشية من قبل قوة "نخشون" المجرمة صاحبة التاريخ السيئ في الاعتداء على الأسرى بسبب رفضهم سياسة التفتيش العاري، واقتحام غرفهم في منتصف الليل،  دليل على النوايا المبيتة لمصلحة السجون لإفشال أي اتفاق موقع ولدفع الأسرى لتصعيد خطواتهم الاحتجاجية وعودة الأمور إلى سابق عهدها في محاولة للتنصل من أي اتفاق بين الأسرى ومصلحة السجون.

ودعا الوزير الأشقاء المصرين الأشقاء في جمهورية مصر العربية وقيادة جهاز المخابرات المصري بالتدخل العاجل والفوري من اجل وضع حد للخروقات الإسرائيلية المتواصلة وإنهاء معاناة الأسرى ومتابعة تنفيذ الاتفاق بشكل مباشرة والعمل على الإفراج عن الأسير محمود السرسك والأسير أكرم الريخاوي المضربين عن الطعام، وإخراج الأسرى المعزولين.

انشر عبر