شريط الأخبار

الريخاوي والسرسك يواصلان الإضراب وتضارب الانباء بشأن الافراج عن الاخير

10:14 - 06 حزيران / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

يدخل الأسير محمود السرسك يومه الـ84 في الإضراب المفتوح عن الطعام, وسط أنباء عن تدهور حالته الصحية, وتبليغه بوجود موافقة مبدئية للإفراج عنه دون تحديد الموعد,  في حين يدخل الأسير أكرم الريخاوي يومه ال57 للإضراب المفتوح حيث رفض الاحتلال الإسرائيلي الإفراج عنه خلاله مثوله أمس أمام لجنة الإفراج المبكر.

وكان أحد أبطال ثورة الإضرابات في السجون الصهيونية المحرر ثائر حلاحلة قد أكد على أن الأسير محمود السرسك يعاني من وضع صحي خطير جداً نتيجة استمراره في الإضراب عن الطعام.

ودعا المحرر حلاحلة والذي عانق الحرية أمس الثلاثاء، الفصائل الفلسطينية والشعب الفلسطيني إلى مساندة الأسيرين السرسك والريخاوي في إضرابهما عن الطعام حتى تحقيق مطالبهم التي تكفلها القوانين والشرائع السماوية.

وأكد المحرر حلاحلة بأن الأسيرين السرسك والريخاوي يتمتعان بمعنويات عالية جداً في مواصلة الإضراب على الرغم من تدهور حالتهم الصحية.

ومن الجدير ذكره أن أنباء تتردد منذ صباح اليوم بأن الاحتلال قرر الإفراج عن السرسك اليوم ولكن لم يؤكد هذا النبأ أي مصدر مسئول حتى اللحظة وما زلنا نواصل اتصالاتنا من أجل التأكد من هذه الأنباء.

وكان مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس قال أمس :أن الأسيرين محمود السرسك وأكرم الريخاوي من غزة مستمران في إضرابهما المفتوح عن الطعام على الرغم من أن هناك بعض التطورات التي وصفها الأسيران بالإيجابية جاء، ذلك خلال زيارة قام بها المحامي بولس "لعيادة سجن الرملة ".

وقال  الأسير السرسك للمحامي بولس بأن محاميه الخاص قد زاره أمس صباحا في "عيادة سجن الرملة" وأبلغه عن أن مسؤولين في إدارة السجون و جهات أمنية إسرائيلية عبرت عن موافقتها المبدئية للإفراج عنه ولكن لم يتم تحديد ميعاد دقيق لهذا الإفراج عنه كما يطالب الأسير السرسك "هذا كما نقل على لسان الأسير السرسك".

انشر عبر