شريط الأخبار

في ذكرى نكسة حزيران

حماس :المقاومة اليوم درع وسيف للشعب الفلسطيني

02:10 - 05 آب / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

اكدت حركة حماس أن المقاومة خيار اصيل لشعبنا لاستعادة حقوقه السليبة وأرضه المحتلة, مشددةً على أن حقنا في فلسطين ثابت لا يسقط بالتقادم ولن نتخلى عن شبر واحد من أرضنا مهما طال الزمن أو قصر.

واعتبرت الحركة أن ما اصطلح على تسميته بالنكسة يستدعي تذكر معركة الفرقان ووفاء الأحرار وانتصار الكرامة لقول الفلسطينيون للعالم عامة وللعدو خاصة إن لشعبنا اليوم مقاومته التي غدت درعاً وسيف يمثل رأس حربة لاستعادة الحقوق ولجم المحتل.

وأشارت الحركة في بيان لها بمناسبة الذكرى الخامسة والأربعين للنكسة وصل "فلسطين اليوم " نسخة عنه أن المنطقة تمر بمرحلة استعادة الوعي مما يؤكد أن تضحيات شعبنا وثمرة مقاومته بدأت تؤتي أكلها وتنمو ثمارها، وإن المرحلة القادمة بمتغيراتها تسير باتجاه انتصارات جديدة لأمتنا .

ونوهت الحركة إلى أن وحدة الشعب الفلسطيني خطوة ضرورية على طريق التحرير واستعادة الحقوق الفلسطينية، ولذا فإن حركة حماس تؤكد على تمسكها بخيار المصالحة الفلسطينية وبذلها لكل الجهود لتحقيق ذلك.

 

وأوضحت الحركة أن القدس تمر بأخطر مراحلها وتتعرض لمحاولة صهيونية لتهويدها لتكمل مسلسل عمره عقود من الانتهاكات، وإن انقاذ الأقصى وحماية القدس تستدعي نهضة شاملة وجهوداً متكاملة فلسطينياً وعربياً وإسلامياً.

وشددت الحركة على أن حق العودة إلى المدن والقرى التي هجر منها شعبنا ثابت لا ينبغي ولا يجوز لأي جهة أو مؤسسة أو قيادة أن تتنازل عنه مهما كان اسمها او دورها, مضيفةً إن تحرير الإنسان والأفكار من العبودية والتغريب الفكري والعودة الى أصالة الانتماء لهذه الأمة وتاريخها وعقيدتها هو المقدمة الحقيقية لتحرير الأرض وتحقيق الانتصار.

انشر عبر