شريط الأخبار

شاطئ بحر غزة جاهز للصيف

11:25 - 05 حزيران / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

إنتهت بلدية غزة من تجهيزاتها لإستقبال موسم الإصطياف على شاطئ بحر غزة لهذا العام بعد فراغها الكامل من تجهيز الأبراج الخاصة بالمنقذين و تزويد الأبراج بكافة المستلزمات الخاصة لعمل المنقذين على شاطئ البحر.

و أوضح محمد المشهراوي مدير دائرة الخدمات و الحراسات في بلدية غزة في بيان وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه أن دائرته وضعت خطة للإنقاذ البحري لهذا العام بإعادة توزيع الأبراج و هيكلتها بطريقة أفضل من المواسم السابقة ، و زيادة عددها المنتشرة على طول شاطئ بحر غزة إلى 14 برجاً بدل من 13 برجاً في العام الماضي ، لتخدم مواطني حدود المدينة التي تمتد من جباليا شمالاً حتى محررة ما كان يطلق عليها " نتساريم"  جنوبا.

وبين أن البلدية حرصت على ألا تزيد المسافة بين الأبراج عن 250 متراً وفقاً لازدحام المصطافين في المنطقة بحيث لا تتعدى حدود المراقبة لكل برج عن 150 متراً لكي تكون الرؤية واضحة للمنقذين على هذه النقاط .

 

ولفت مدير دائرة الخدامات في بلدية غزة  إلى أن المنقذين على درجة عالية من الكفاءة في عملية الإنقاذ البحري و الإسعافات الأولية ، بحيث بدأوا العمل على الشاطئ منذ 20 / مارس - آذار الماضي مجهزين بكافة التجهيزات الخاصة لذلك كالنواظير و الزي الخاص و أدوات الإنقاذ ، و آليات خاصة بالتواصل عبر أجهزة اللاسلكي لسرعة الإنجاز و الإسعاف في حالة وجود غرق.

 وأشار المشهراوي إلى أن دائرته قامت بتوزيع نشرات إرشادية على المصطافين على الشاطئ توضح مواعيد دوام المنقذين ، إضافةً إلى ما يعنيه لون كل راية ، لافتاً إلى وجود ثلاثة مراكب تجوب  الشاطئ على مدار الساعة لمراقبة الشاطئ و للمساعدة و سرعة التحرك في عمليات الإنقاذ إن وجدت حالات غرق خاصةً في ساعات الذروة، إضافة إلى إقامة نقطة إسعاف خاصة على شاطئ البحر لحالات الطوارئ .

ونوه إلى أن عدد المنقذين الرسميين التابعين لبلدية غزة وصل إلى 40 منقذاً و سيزداد عددهم إلى 75 منقذاً مع الجهات الأخرى في المدينة كالدفاع المدني ووكالة الغوث الأنروا، مبيناً أن منقذي البلدية خضعوا لدورة خاصة لتهيئتهم بدنياً و مهنياً ، و دورة أخرى لتحسين التعامل مع الجمهور ، و تعزيز روح الانتماء و المسؤولية لمهنة الإنقاذ.

و لفت إلى أن قسم الصحة الوقائية بالبلدية يقوم بحملات مكافحة لحشرة البعوض على الشاطئ ، حيث تتم مكافحة مصدر التوالد في البرك و المستنقعات و المياه الراكدة ، كما يقوم القسم بمكافحة الجرذان على الشاطئ و توزيع الطعم السامة لهذا الغرض .

و دعا المشهراوي المصطافين إلى الالتزام بالسباحة في المناطق التي يتواجد فيها المنقذون ، في أوقات دوامهم التي تمتد من الساعة الثامنة صباحاً حتى الثامنة مساءً ، و أن تكون السباحة أمام الرايات الصفراء فقط ، و تجنب السباحة أمام الرايات السوداء و الحمراء ، و عدم الدخول لمسافات بعيدة أو استخدام المراكب الصغيرة "الحسكات" و عجلات المطاط و الفرشات الهوائية لمن لا يجيد السباحة جيداً .

من جهة أخرى أعلنت البلدية  عن استكمال الأعمال التأسيسية لشارع الرشيد " الواجهة البحرية لمدينة غزة"  و المتمثلة بخطوط الصرف الصحي و شبكة المياه و الاتصالات و الكهرباء و تركيب أعمدة الإنارة ، و درج الباطون للنزول إلى شاطئ البحر ، إضافةً إلى تسوية الطريق ، و تركيب أحجار  الجبهة و الانتهاء من وضع اللمسات الأخيرة على الكورنيش و نفق المشاة و تزويده بعدد من الأشجار الخضراء و الاستراحات العامة و الخاصة بالمصطافين في إطار المشاريع الجمالية و الخدماتية لتزيين مدينة غزة .    

انشر عبر