شريط الأخبار

ليبرمان يجدد رفض حكومته الاعتذار عن الاعتداء على سفينة مرمرة

10:16 - 05 آب / يونيو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال وزير الخارجية الصهيوني"أفيغدور ليبرمان" "إذا كانت الولايات المتحدة ترفض بشدة الاعتذار لباكستان لقتلها بالخطأ 24 جندياً في نوفمبر الماضي، فإن إسرائيل ليست بحاجة للاعتذار لتركيا عن قتل تسعة أتراك على سفينة مرمرة".

ونقلت صحيفة "الجيروزاليم بوست" عن ليبرمان قوله خلال مؤتمر للمحاسبين في إيلات "إن إسرائيل يجب ألا تتردد في جعل موقفها بشأن الاعتذار لتركيا واضحاً للمجتمع الدولي وخاصة لواشنطن"، مشيراً إلى أن الباكستانيين طلبوا الاعتذار من الولايات المتحدة إلا أن الأمريكيين رفضوا ذلك وقالوا لن يكون بأي حال من الأحوال.

وجدد ليبرمان تأكيده على رفض حكومته الاعتذار للحكومة التركية عن مقتل تسعة من المتضامنين الأتراك معلقاً على ذلك قوله "عندما يأتون إلينا ويقومون بالضغط علينا من أجل الاعتذار لتركيا فإننا سنرفض حتى لو كان ذلك لأقرب أصدقائنا".

وأضاف ليبرمان "إن الكوماندوز الذي صعد على السفينة التركية واشتبك مع أولئك المتضامنين مارسوا حقهم بشكل واضح في الدفاع عن النفس"، مدعياً أن الضغط التركي على "إسرائيل" من أجل الاعتذار يمنعنا من استخدام الحق المشروع في الدفاع عن أنفسنا.

الجدير بالذكر أنه وخلال الأسبوع الماضي فإن محكمة العدل التركية قد قررت محاكمة أربعة مسئولين كبار في جيش الاحتلال الإسرائيلي بسبب مشاركتهم في حادث مرمرة وقتل تسعة من الأتراك.

انشر عبر