شريط الأخبار

تدهور الحالة الصحية للأسيرة لينا الجربوني

03:02 - 04 تشرين أول / يونيو 2012

رام الله - فلسطين اليوم

ذكر مركز أسرى فلسطين للدراسات، أن عميدة الأسيرات الفلسطينيات لينا الجربوني نقلت مؤخراً لمستشفى "مائير" بعد ضغط شديد من الأسيرات والتهديد بالإضراب عن الطعام إثر تدهور حالتها الصحية وإهمال علاجها.
وذكر المركز أن الجربوني تعاني من التهابات حادة في المرارة، وخسرت حوالي 20 كيلو من وزنها، وتحتاج إلى إجراء عملية جراحية بأسرع وقت.
وتقدمت محامية الأسيرات تغريد جهشان بشكوى ضد طبيب السجن لإهماله وسوء معاملته للأسيرة جربوني، حيث لم يقم بإعطائها الأدوية الملائمة، ولم يوص بنقلها إلى المستشفى إلا بعد تدخل الضابط المسؤول، ما أدى إلى تدهور حالتها.
وأضاف: "قام السجانون في المستشفى بربطها بيدها ورجلها بأطراف السرير رغم مرضها، ما زاد من معاناتها وسوء حالتها الصحية، فيما ترفض الإدارة إدخال طبيب خاص من الخارج لإجراء فحوصات لها ومعرفة سبب آلامها".
وناشد المركز المؤسسات المعنية بشؤون المرأة التي تنادى بحقوقها، بالتدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسيرات السبعة، وخاصة الأسيرات المريضات.

انشر عبر