شريط الأخبار

نظمت حملة للتبرع بالدم وسط القطاع

الربطة الإسلامية برفح تنظم ندوة دينية في إعجاز الطب النبوي

11:53 - 04 تموز / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

نظمت الرابطة الإسلامية سلسلة من الأنشطة والفعاليات الأسبوعية وذلك ضمن خطتها الممنهجة لزيادة الوعي الديني والثقافي لدى الطلاب والطالبات, فيما نظمت طالبات الرابطة الإسلامية إقليم رفح ندوة دينية بعنوان"إعجاز الطب النبوي"، بحضور عدد كبير من طالبات الرابطة ونساء الحي.

وأكدت رباب دبوس منسقة الرابطة في رفح ان تنظيم تلك الندوات تأتي ضمن خطة ممنهجة تتبعها الرابطة لزيادة الوعي الديني والثقافي لدى الطالبات، داعية لضرورة الاقتداء بسيرة النبي صلى الله عليه وسلم والتعرف على صفات زوجاته وزوجات الصحابة رضي الله عنهم.

بدورها أوضحت الداعية النسوية ريم نصر أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يدع مجالا للخير الا ودل أمته عليه، داعية الطالبات لاستغلال الوقت بالعمل الصالح المفيد بما يعود بالنفع والمصلحة عليهن وعلى شعبهن.

وأشارت نصر إلي أن النبي أوصى المؤمنين بضرورة التداوي والعلاج من الأمراض والاهتمام بالجسم السليم قائلاً :"عليكم بالشفاءين: العسل والقران" ولقوله :"نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس: الصحة والفراغ"، مشيرة إلى أسماء بعض النباتات المفيدة طبيا والتي كشف الطب النبوي عن فوائدها.

وفي سياق آخر نظمت الرابطة الإسلامية في منطقة دير البلح حملة للتبرع بالدم لصالح الجرحى والمصابين بالمستشفيات، وذلك في مسجد أبو ذر الغفاري بمشاركة عدد كبير من المواطنين من مختلف الفئات العمرية.

وأكد علاء خطاب منسق الرابطة بدير البلح بأن الحملة تأتي تنفيذاً للخطة الموضوعة لزيادة التواصل والتفاعل بين الرابطة والمجتمع المحلي خصوصاً بعد التصعيد الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة وارتفاع عدد المصابين والمرضي الذين هم بأمس الحاجة لمساعدتهم .

وأشار خطاب أن الكمية المتبرع بها ستقدم للجرحى والمصابين والمرضي من أبناء الشعب الفلسطيني والحالات المرضية للتخفيف من معاناتهم والحصول على الدم وتسهيل التواصل مع الجهات المختصة.

وشكر خطاب كل من ساهم بإنجاح الحملة خصوصاً جمعية بنك الدم والمتبرعين بالدم على تضحياتهم الإنسانية التي إن دلت فهي تدل على أصالة هذا الشعب المعطاء .

يشار إلي أن الحملة التي جاءت تلبية واستجابة لنداء عاجل وجهته بنوك الدم في مستشفيات القطاع شهدت إقبالا واسعاً من المتبرعين الذين جادوا بدمائهم نصرة للجرحى والمرضي.

انشر عبر