شريط الأخبار

سنبدأ بفتح خطوط اتصال مع جميع الأطراف لإنقاذ السرسك والريخاوي

القيادي البطش: اتفاق الأسرى ضعيف ولم يعالج قضية السرسك والريخاوي

12:52 - 03 حزيران / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خالد البطش: إن اتفاق قيادة الأسرى مع إدارة السجون الصهيونية والذي وقع برعاية مصرية كان اتفاق ضعيف لعدم معالجته قضية الأسير محمود السرسك والذي دخل في اضربه عن الطعام لليوم 81 على التوالي وقضية الأسرى الريخاوي وذياب وحلاحلة.

ودعا القيادي في الجهاد، في تصريح خاص لمراسل "فلسطين اليوم الإخبارية"، اليوم الأحد، خلال مشاركته في الوقفة التضامنية التي نظمت في خيمة التضامن مع الأسير السرسك أمام مقر الصليب الأحمر بغزة، الجمهورية المصرية والتي رعت اتفاق الأسرى إلى التحرك مجدداً لضمان إطلاق سراح السرسك والريخاوي بالإضافة لضمان الإفراج عن ذياب وحلاحلة.

وفيما يتعلق بالفعاليات التضامنية مع الأسيرين السرسك والريخاوي قال الشيخ البطش: هناك خطوات كثيرة ستشهدها الأيام القادمة من اجل تفعيل التضامن مع لاعب فلسطين الأسير السرسك.

وأكد، على أن حركة الجهاد الإسلامي ولجنة القوى الوطنية والإسلامية ستسعى لعقد اجتماعات مع جميع القوي السياسية والفصائل والمنظمات الحقوقية والمدنية لتفعيل قضية السرسك، قائلاً: سنبدأ بفتح خطوط اتصال مع جميع الأطراف لهدف إنقاذ الأسيرين السرسك والريخاوي.

وطالب القيادي في الجهاد، بموقف وطني حقيقي داخل السجون لتفعيل التضامن مع الأسيرين السرسك والريخاوي، داعياً اتحاد الرياضة الدولية الفيفا واتحاد الكورة العربي والفلسطيني وجميع الأطر الرياضية العالمية لممارسة الضغط على الاحتلال الإسرائيلي للإفراج عن الأسير الفلسطيني الرياضي محمود السرسك.

انشر عبر