شريط الأخبار

خانيونس تُشيع شهيديها إلى مثواهما الأخير

02:46 - 02 تشرين أول / يونيو 2012

خانيونس - فلسطين اليوم

شيعت جماهير بلدة عبسان الكبيرة والمنطقة الشرقية من محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة، اليوم السبت، الشهيد أحمد أبو نصر "20 عاما" الذي استشهد في عملية بطولية فجر أمس، إلى مثواه الأخير في مقبرة العائلة.

وانطلق موكب الشهيد من أمام مستشفى 'ناصر' غرب مدينة خانيونس باتجاه منزل والده في بلدة عبسان الكبيرة، حيث ألقى ذووه ورفاقه نظرة الوداع على جثمانه الطاهر، ومن ثم نقل محمولا على الأكف باتجاه مسجد 'أبو بكر الصديق' وسط البلدة حيث أديت عليه صلاة الجنازة.

سار المشيعون الذين خرجوا موحدين من كافة فصائل العمل الوطني باتجاه المقبرة حيث ووري جثمانه الثرى وسط أجواء من الحزن والغضب الشديدين.

ورفع المشيعون الإعلام الفلسطينية ويافطات تندد بسياسة الاحتلال العدوانية اتجاه شعبنا الأعزل، معربين عن أملهم بأن تكون دماء أبو نصر والشهيد ناجي قديح فرصة لتعزيز الوحدة الوطنية وإنهاء حالة الانقسام الذي اضر كثيرا بالقضية الفلسطينية.

وكان الشهيد أبو نصر 20 عاما قد استشهد فجر أمس في اشتباك مع قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق عبسان الكبيرة أدى إلى استشهاده ومقتل جندي إسرائيلي محتجزا لدى الاحتلال الذي سلم جثمانه ليلة أمس بعد اختطافه طوال ساعات النهار.

انشر عبر