شريط الأخبار

مجلس الإفتاء الأعلى ينبه إلى خطورة ما يجري في المسجد الأقصى

07:28 - 01 حزيران / يونيو 2012

فلسطين اليوم - وكالات

استنكر مجلس الإفتاء الأعلى رفع مجموعة من جنود الاحتلال العلم الصهيوني في ساحات المسجد الأقصى، ما يشكل خطوة استفزازية لمشاعر ملايين المسلمين في العالم، ومساساً بقدسية المسجد الأقصى وإسلاميته.

كما أدان المجلس- خلال اجتماعه الاعتيادي- قيام قوات الاحتلال بزرع آلاف القبور اليهودية الوهمية حول المسجد الأقصى المبارك والبلدة القديمة من القدس على مساحة 300 دونم، بهدف تهويد كامل المدينة، والسيطرة على الأراضي الوقفية الفلسطينية من خلال جعلها مقابر يهودية.

وأعرب المجلس عن قلقه الشديد مما يجري من انتهاكات واقتحامات للمسجد الأقصى، وقال ان الخطر يبدو أنه داهم والأمر جلل.  

وبمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج دعا المجلس المسلمين في أنحاء العالم إلى الاهتمام بقضية القدس والمسجد الأقصى المبارك، والقيام بما عليهم من واجب تجاههما، متمنياً أن تعود هذه الذكرى وقد تحرر مسرى الرسول، صلى الله عليه وسلم، من ظلم الاحتلال.

انشر عبر