شريط الأخبار

تقديم عقود مبرمة بين شفيق ونجلى مبارك تثبت إهداره الملايين

06:48 - 31 تموز / مايو 2012

القاهرة - فلسطين اليوم

على مدار 4 ساعات متواصلة، استمع المستشار أسامة الصعيدى، القاضى المنتدب للتحقيق فى البلاغات المقدمة ضد الفريق أحمد شفيق، إلى أقوال النائب عصام سلطان، عضو مجلس الشعب، فى بلاغه ضد شفيق، والذى يتهمه فيه بإهدار المال العام، من خلال بيع قطعة أرض مملوكة للجمعية التعاونية لضباط الطيران، إلى جمال وعلاء مبارك بأسعار متدنية لا تتجاوز الـ75 قرشاً للمتر الواحد.

وقدم سلطان، خلال التحقيقات، عدة مستندات عبارة عن صور ضوئية من العقود المبرمة بين شفيق بصفته رئيس الجمعية وعلاء وجمال مبارك عام 1993، والتى تقضى ببيع مساحة أرض قدرها 40 ألفاً و238 متراً مربعاً، وسعر المتر حدد بـ75 قرشاً.

وأشار سلطان، فى أقواله، إلى أن شفيق تورط مع أبناء مبارك وباع الأرض بأسعار متدنية، حيث كان وصل سعر المتر وقتها إلى 8 جنيهات، وتقع هذه المساحة بمنطقة البحيرات المرة بالإسماعيلية، ورغم ذلك باع المتر بسعر 75 قرشاً، مما أدى إلى إهدار ملايين الجنيهات على الدولة، مشيراً إلى أن شفيق تصرف فى هذه الأرض دون القيام بتشكيل لجنة لتسعير المتر.

وطالب سلطان، فى أقواله، باستدعاء شفيق ومواجهته فى التحقيقات بالمستندات المقدمة منه، وحتى الآن لم يصدر قرار بشأن ما تم من تحقيقات، وعما إذا كان سيتم استدعاء شفيق من عدمه.

انشر عبر