شريط الأخبار

عقبتان تواجه حكومة التوافق الفلسطينية

10:02 - 31 تموز / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم

كشف مسؤولون فلسطينيون ومصريون للجزيرة نت عن ظهور عقبتين في لقاء حركتي (حماس) و (فتح) في القاهرة، والذي خصص لمناقشة آلية اختيار المرشحين لمناصب في حكومة الكفاءات الوطنية.

وأوضحت المصادر أن وفد فتح أصر على أن من حق الرئيس محمود عباس -الذي سيترأس الحكومة- أن يختار وزيري المالية والداخلية، فيما يختار الوزراء الباقين بالتشاور. كما رفض عرض حكومة عباس على المجلس التشريعي لنيل الثقة، بدعوى أن "الحكومة مؤقتة وجاءت بالتوافق مع حماس وذلك يسقط حق التشريعي في إعطائها الثقة".

على الجانب الآخر، قالت المصادر إن حماس تصر على أن يتم التوافق على جميع أعضاء الحكومة وألا تضم أي وزير شغل منصباً في حكومات سلام فياض التي شكلت في الضفة الغربية بعد الحسم العسكري في غزة، مشيرة إلى رغبة فتح في أن تستفيد من خبرات بعض الوزراء في حكومات سلام فياض المحسوبين على التيار المستقل يساندها في ذلك الرئيس عباس نفسه، لكن حماس ترى ذلك مهيناً لها.

وقالت المصادر إن الراعي المصري يجري حالياً محاولات لتقريب وجهات النظر بين الطرفين، بعد أن طلب منهما عدم التصريح عن مفاوضات اليومين الأخيرين، وأصدر هو -جهاز المخابرات- بياناً لا يتحدث فيه عن أي اختراق بل أمانٍ بقرب التوصل لحكومة توافقية.

انشر عبر