شريط الأخبار

لا موعد نهائي للتسليم..أهالي الشهداء يطالبون التأكد من هوية جثامين أبنائهم

09:36 - 29 حزيران / مايو 2012

رام الله - فلسطين اليوم

أفادت مصادر إعلامية عبرية أن سلطات الاحتلال الصهيوني قامت باستخراج و فحص 60 جثة من مقابر الأرقام الشهداء تمهيدا لتسليمها للفلسطينيين، مرجحة ان تتم عملية التسليم يوم الجمعة المقبل.

و قالت المصادر العبرية أن هذه الجثامين تم استخراجها من قبل الجيش الإسرائيلي بأشراف حاخامات الجيش من المقبرة الأرقام في منطقة غور الأردن.

من جهته قال منسق حملة استرداد جثامين الشهداء سالم خله أن وزارة الشؤون المدنية و التي تقوم بالاتصال مع الجانب الإسرائيلي لتنسيق عملية التسليم لم تتسلم أيه إشعار رسمي بموعد التسليم أو أسماء الشهداء المنوي تسليم جثامينهم.

وقال خله انه كان متوقعا أن يتم تحديد موعدا للتسليم يوم ليله أمس الأثنين، و مرجحا أن يتم ذلك خلال الساعات القليلة القادمة.

و أبدى خله قلقه من تضارب الأنباء الواردة من الجانب الإسرائيلي بخصوص أرقام الشهداء المنوي تسليم جثامينهم، و قال أن هذه الأنباء مقلقة للأهالي و للقائمين على الحملة، مطالبا الجانب الفلسطيني للضغط للتمسك على ما تم الاتفاق عليه بتسليم 100 جثمان، خطوة نحو إغلاق هذا الملف.

وطالب خله الجانب الفلسطيني التدقيق بهذه الجثامين و التأكد من هويتها، وعدم  الاعتماد على تشخيص الحاخامات اليهود، وخاصة بعد الخطأ الذي حدث عند تسليم جثامين الشهداء حافظ أبو زنط و شاهر العاروري.

و قال خله:" مطلبنا و مطلب الأهالي هو التأكد من هوية هذه الجثامين من خلال فحص الحمض النووي لقطع الطريق على أيه محاولة للتلاعب مستقبلا من قبل الاحتلال، و خاصة الجثامين المحتجزة قبل الانتفاضة الأقصى".

 

انشر عبر