شريط الأخبار

القوى الوطنية تحمل الإحتلال المسئولية عن حياة الأسيرين السرسك والرخاوي

11:23 - 28 حزيران / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم

حذرت القوى الوطنية والإسلامية بمحافظة رفح أمس, الاحتلال الصهيوني من العواقب الوخيمة لاستمرارها في التنكر لمطالب الأسير المناضل محمود كامل السرسك والمضرب عن الطعام منذ 74 يوماً والأسير أكرم الرخاوي والمضرب عن الطعام منذ 47 يوماً .

وحملت القوى الوطنية والإسلامية على لسان سكرتيرها القذافي القططي القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الاحتلال الصهيوني وسلطات السجون المسئولية الكاملة عن حياة الأسير السرسك والأسير أكرم الرخاوي .

وقال القططي " أن القوى لن تقف مكتوفة الأيدي إذا تعرضت حياة الأسير السرسك والرخاوي لأي خطر , حيث أن وضعهم الصحي خطير للغاية ويعانوا من إهمال طبي متعمد قد يودي بحياتهم في أي لحظة .

واعتبر سكرتير القوى أن تصنيف الاحتلال للأسير محمود السرسك بالمقاتل غير شرعي هو مخالف لكافة القوانين والأعراف الدولية , مؤكداً أن الاحتلال هو الكيان الغير شرعي الذي نشأ على حقوق الفلسطينيين وعلى أنقاض أراضيهم وبيوتهم عام 1948 .

ومن جهة أخر استهجن القططي الصمت المستغرب من الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم إزاء قضية الأسير السرسك كون الأسير هو لاعب المنتخب الفلسطيني واعتقل أثناء مشاركته بنشاط رياضي , متسائلاً ألا يستحق اللاعب السرسك وقفة تضامنية من الاتحاد أو إقامة فعاليات تضامنية رياضية معه أو إثارة قضيته في المحافل الرياضية العربية والدولية والمحلية قبل فوات الأوان.

انشر عبر