شريط الأخبار

حملة أبو الفتوح تطالب العليا للانتخابات بوقف إعلان النتيجة النهائية

03:54 - 27 حزيران / مايو 2012

القاهرة - فلسطين اليوم

تقدمت اليوم الأحد، حملة الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح المرشح لرئاسة الجمهورية بطلبا للجنة القضائية العليا لانتخابات الرئاسة، بوقف إعلان النتيجة النهائية للإنتخابات، وذلك لما تم رصده خلال عملية الاقتراع والفرز الخاصة بانتخابات رئاسة الجمهورية.

وجاء نص الطلب المقدم من الحملة كالآتى:

السيد المستشار / رئيس اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية
تحية طيبة وبعد،
مقدمه إلى سيادتكم الأستاذ - خالد جمال، بصفته وكيلاً عن المرشح الرئاسى.عبدالمنعم أبوالفتوح عبدالهادى أبو سعد.

يُرجى الإحاطة بأنه تلاحظ لنا خلال عملية الاقتراع والفرز الخاصة بانتخابات رئاسة جمهورية مصر العربية لسنة 2012 العديد من المخالفات والآتى بيانها:

1- وجود أسماء الكثير من المتوفين فى كشوف الناخبين، ومثالها: عزت عبد الحميد محمد، وكان يحمل بطاقة رقم قومى: 25010091701073، ومسجل للانتخاب بمدرسة قباء الإعدادية، لجنة رقم 35 ورقمه بالكشف الانتخابى 2516. وفى محافظة الشرقية – بلبيس – مدرسة الثانوية العسكرية – لجنة 25، ويحمل المتوفى رقم قومى: 24804071300636، ورقمه بالكشف 2134. وفى محافظة القاهرة – بقسم شرطة المرج – مدرسة محمد فريد، لجنة 51، ورقمه بالكشف 254، واسم المتوفى: أحمد إبراهيم أحمد السيد. وأيضاً فى محافظة الجيزة – مدرسة الفريق عزيز المصرى الابتدائية – لجنة 15، ورقمه بالكشوف 61، واسمه: أبو هاشم محمد عبدالجواد عيسى، ويحمل رقم قومى : 234080413014777.

2- طرد المندوبين والوكلاء وعدم السماح لهم بحضور عملية الفرز، ومثال ذلك: فى محافظة المنوفية، مدرسة أبو بكر الصديق، ومدرسة فاطمة الزهراء. فى محافظة الشرقية : مدرسة كفر الحنا بأبوحماد والمدرسة الإعدادية بسنتريس (لجنة 49)، ومدرسة الحسينية (لجنة 31 و32)، وفى محافظة الغربية: مدرسة عثمان بن عفان، وفى محافظة الدقهلية (لجنة 40 كفر العيادية بمركز شربين) و(لجنة 15 قرية المحمودية بمركز دكرنس)، وفى محافظة الفيوم لجنة 34 مدرسة صلاح سالم، ولجنة 49 بمدرسة قحافة الابتدائية، ولجنة 19 مدرسة الشيخ حسن.

3-بدء عملية الفرز مبكرا وقبل ميعاد غلق اللجان، ومثال ذلك: فى محافظة المنوفية: مدرسة البندارية المشتركة، ومدرسة الكوم الأخضر الابتدائية بنات، وفى محافظة الشرقية المدرسة الإعدادية بسنتريس (لجنة 49)، وفى محافظة الغربية – مركز زفتى – مدرسة حنون الثانوية بنات، ومدرسة عثمان بن عفان.

4- تغيب بعض القضاة أثناء عملية الاقتراع واستمرار الاقتراع داخل اللجنة مع غياب رئيس اللجنة، ومثال ذلك: بمحافظة شمال سيناء – العريش – مدرسة ملحقة المعلمين – لجنة 9. ومحافظة الجيزة – أرض اللواء – مدرسة الشروق – لجنة 20. وفى محافظة القاهرة – مدرسة صدقى سليمان – لجنة 43. وفى محافظة القاهرة – قسم شرطة بولاق أبو العلا – مدرسة السلام – لجنة 14، وفى محافظة القليوبية – شبرا الخيمة – مدرسة 23 يوليو.

5- وجود مشاكل فى كشوف الانتخاب، ومثال ذلك، فى محافظة القاهرة بمدرسة المقطم للتعليم الأساسى – لجنة 12 (عدم وجود أسماء بعض الناخبين وتضارب بين الكشوف الخارجية والداخلية). وأيضاً بمدينة نصر – أرض الجولف – مدرسة على بن أبى طالب (عدم العثور على اللجنة الانتخابية ومعرفة مكانها.

7– توجيه الموظفين للناخبين باختيار مرشح بعينه داخل اللجنة، ومثالها فى محافظة القاهرة – مساكن شيراتون – مدرسة الشيماء – لجنة 22 . و فى محافظة القليوبية – شبرا الخيمة – مدرسة أسماء بنت أبى بكر – لجنة 14. وفى محافظة الدقهلية – مركز محلة دمنة لجنة 7.

8 – قيام الموظفين بملء استمارات الانتخاب ووضعها فى الصناديق ، ومثالها بمحافظة القاهرة – قسم شرطة مدينة نصر – مدرسة مفيد عبد الرحمن بالهجانة.

9 – عدم التحقق من شخصية الناخبين، ومثالها بمحافظة الجيزة – مدرسة الأورمان بالعجوزة. ومدرسة الجيزة الثانوية. ومدرسة عثمان بن عفان بإمبابة.

10 – عدم إثبات عدد البطاقات المتبقية فى محضر غلق اللجنة، ومثالها بمحافظة القاهرة – قسم شرطة شبرا – مدرسة نجيب محفوظ.

11 – توقيع الناخبين فى كشفين مختلفين عند الاقتراع و مثالها فى محافظة القاهرة – قسم شرطة بولاق أبو العلا – مدرسة السبتية الثانوية – لجنة رقم 12.

12- قيام بعض الأشخاص بالتصويت فى الانتخابات ممن لا يحق لهم المشاركة فى التصويت: ومن ذلك: فى محافظة الشرقية – مركز شرطة ههيا، لجنة 19، مدرسة أم المؤمنين – مجند شرطة رقمه بالكشف 1478، و رقم بطاقة رقمه القومى: 26511271302633.

13- شراء الأصوات من خلال تسريب بعض أوراق الاقتراع أو التزوير فى عملية الاقتراع، من ذلك مثلاً: بمحافظة الجيزة – مركز شرطة بولاق الدكرور – مدرسة جمال عبدالناصر – محضر رقم 11512 لسنة 2012 إدارى، وفى محافظة القاهرة – قسم قصر النيل – مدرسة الإبراهيمية سيدات.

وقالت الحملة إن هذه المخالفات كلها ثابتة يقينا، إما بمحضر اللجنة أو بمحاضر حررت بقسم الشرطة، أو بتقارير منظمات المجتمع المدنى المصرح لها من اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية بمتابعة الانتخابات، أو بشهادة الناخبين أنفسهم، بالإضافة إلى أن هذه المخالفات تتخطى حدود الطعن أمام اللجان العامة، لأنها تمثل خروجا صريحا على نصوص القوانين وتهدد نزاهة العملية الانتخابية نفسها على نطاق جمهورية مصر العربية، وتؤثر على النتيجة النهائية للانتخابات وتبطل نتائج اللجان الفرعية والتى تبطل نتائج اللجان العامة والتى بدورها تبطل النتيجة النهائية للانتخابات الرئاسية، مطالبة اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية بوقف إعلان النتيجة النهائية.

انشر عبر