شريط الأخبار

سلاح الجو الإسرائيلي يتخوف من تزايد التهديدات

01:46 - 27 تموز / مايو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال رئيس مقر سلاح الجو الإسرائيلي, العميد "حجاي توبولنسكي"، إن " التهديد العسكري الذي تواجهه (إسرائيل) آخذ بالازدياد من ناحية الجبهات والقدرات".

وجاءت تصريحات توبولنسكي خلال كلمته في مؤتمر الأمن القومي الثامن والذي يقام تحت رعاية معهد فيشر بمشاركة كبار الشخصيات في المعهد إلى جانب ممثلين عن الشركات، رفائيل، وألبيت، وممثلين من الخارج وكبار الشخصيات في سلاح الجو.

ورأى أن "الأحداث الأخيرة في منطقة الشرق الأوسط هي حدث تاريخي يعتبر بمثابة تغيير بالجدول الاستراتيجي، في هذا التغيير يوجد مخاطر ويوجد احتمالات، والمخاطر الأكبر هي على المدى البعيد".

وأضاف: "التهديد العسكري الذي تواجهه (إسرائيل) آخذ بالازدياد من ناحية الجبهات والقدرات، والاحتمال أن نقوم بالعمل في أكثر من جبهة آخذ بالازدياد، وشكل الحرب آخذ بالتغير، وعلينا أن نعتبر أن الحرب القادمة ستكون مثل الحرب الأخيرة وليس مثل الحروب الماضية".

وأسهب العميد "توبولنسكي" في موضوع التهديد الصاروخي, قائلاً: " عدونا انتقل من مرحلة الحرب بواسطة المناورات إلى الحرب من خلال النار، وهذا أمر في غاية الأهمية من شأنه أن يغير شكل الحرب، والتهديد لا يكمن باحتلالهم الدولة, بل بسقوط مئات وآلاف الصواريخ على الدولة".

واعتبر أن هذا التهديد "يشكل خطر على قلب الجبهة الداخلية، بسقوط صواريخ الأرض- أرض وقذائف أرض- أرض التي يتم تطويرها في هذه الآونة لدى أعدائنا بحجم ومجالٍ كبيرين وبجودة كبيرة جداً، ومن يمتلك هذه الصواريخ والقذائف، ليس فقط الدول، إنما تمتلك التنظيمات (الإرهابية) ترسانة من شأنها أن تلحق الضرر بـ(إسرائيل) وهذا هو الاتجاه الأكثر أهمية في العشرين سنة المنصرمة وهذا هو التحدي الكبير لـ(إسرائيل) وللجيش".

وإحدى الأمور التي أشار إليها رئيس مقر سلاح الجو هو موضوع تطور الدفاعات الجوية، قائلاً : " بعد أن كان مجال الدفاع ثابتاً نسبياً, نحن نرى خلال السنوات الأخيرة تطوراً دراماتيكية لدى أعدائنا وهذا يشكل تحدياً للتفوق الجوي الخاص بنا، وهم يعرفون ان التهديد الرئيسي عليهم يكمن في سلاح الجو, لذلك فهم يستثمرون الكثير في الدفاعات الجوية المتطورة".

وأشار إلى أن "الاتجاه الأخير هو الوعي، وتأثير الإعلام والقضاء الدولي وشرعية عمل الجيش الإسرائيلي هو موضوع في غاية الأهمية، حيث نُمتحن في هذه المجالات في كل يوم وفي كل ساعة، ونحن نبذل جهوداً جبارة لتقليص مدى إلحاق الضرر بالأبرياء ومنع الأضرار البيئية".

النظرة الأمنية

كما تطرق العميد توبولنسكي إلى مركبات النظرة الأمنية خلال السنوات الأخيرة, وقال إن " سلاح الجو يعتبر بمثابة الجهة الرئيسية في مجال الردع، يمتنع أعدائنا خلال السنوات الأخيرة، من مواجهتنا بسبب قوة سلاح الجو، وعنصر الحسم والقدرة على النشاط في عمق الجبهة الداخلية للأعداء، بقوة وبدقة في مواجهة جميع الأهداف الصغيرة والكبيرة".

كما أضاف رئيس مقر سلاح الجو أن " سلاح الجو يعتبر بمثابة أساس الدفاع من الناحية التقنية ومن الناحية الإدراكية، ويعتبر سلاح الجو بمثابة قوة الدفاع الرئيسية لإسرائيل، حيث ستمنح منظومات دفاعية مثل السهم, والقبة الحديدية والمنظومات الأخرى, حماية إسرائيل من الصواريخ الصغيرة وحتى الكبيرة".

ووفقاً لأقوال العميد توبولنسكي, فإن" سلاح الجو يقوم بالتوسع ليوفر الرد للتحديات وليبقى منطقياً في الدفاع عن إسرائيل، وينشط سلاح الجو في الأجواء البعيدة وتتوسع منظومة الدفاع في المهام التي يأخذها السلاح على عاتقه".

وذهب إلى القول: "سنضطر إلى مواصلة توسيع المنظومة الدفاعية مع القدرات الإختراقية على الصعيد الدولي وذلك بفضل الصناعات المتطورة والحاجة الميدانية، وسنقوم بدمج منظومتي الدفاع والهجوم, ولاحقاً، سنقوم بدمج الفعالية المتبادلة بحيث تقوم منظومة الدفاع بدعم منظومة الهجوم وبصورة عكسية" .

ولخص رئيس مقر سلاح الجو أقواله بأن " شكل الحروب قد تغير ونحن نقف أمام شرق أوسط مختلف في فترة من عدم اليقين والتغييرات، وسيواصل سلاح الجو من ملائمة ذاته ليبقى منطقياً، وسنضطر إلى مواصلة تطوير الذراع الطويلة وأن نكون على رأس التقنيات وعلى رأس القدرات، وسيواصل الجندي تنفيذ المطلوب منه وأن يعمل ذلك بالطريقة الأفضل".

انشر عبر