شريط الأخبار

ارتفاع معدلات الانتحار في بريطانيا بسبب الركود والبطالة والإفلاس

04:50 - 25 تشرين أول / مايو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

كشفت دراسة رسمية اليوم الجمعة أن معدلات الانتحار في بريطانيا ارتفعت بصورة حادة منذ دخول البلاد فترة الركود الاقتصادي جراء انتشار البطالة والإفلاس.

وقالت الدراسة، التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" اليوم الجمعة، إن نحو 3500 شخص أقدموا على الانتحار في العام الماضي، في حين شهدت بعض المناطق الغنية في بريطانيا ارتفاعاً بنسبة 50% في حالات الانتحار جراء الإفلاس.

وأضافت أن حالات الانتحار في انكلترا وويلز ارتفعت من 3007 في عام 2007 إلى 3252 في عام 2010 وإلى 3471 في العام الماضي وبزيادة مقدارها 15% بالمقارنة مع 2007، فيما ارتفعت حالات الانتحار بمعدل الضعف في المناطق الساخنة في جميع أنحاء بريطانيا، من الجنوب الغربي وحتى مدينة سندلارند.

ووجدت الدراسة أن المناطق الأكثر ثراءً في العاصمة لندن والمقاطعات الرئيسية شهدت ارتفاعاً بلغت نسبته 50% في حالات الانتحار، نتيجة ارتفاع معدلات البطالة والإفلاس الشخصي واعاة امتلاك المنازل من قبل المصارف العقارية جراء فشل أصحابها في تسديد قروضها.

وأشارت إلى أن لندن ومقاطعة مدلاندز الغربية شهدت ارتفاعاً بلغت نسبته 24% في حالات الانتحار على مدى السنوات الخمس الماضية، في حين ارتفعت حالات الانتحار في مناطق الشمال الشرقي بنسبة 23%، وقابل ذلك انخفاض بنسبة 4% في حالات الانتحار في مقاطعة مدلاندز الشرقية.

وقالت الدراسة إن مناطق أخرى في بريطانيا، بما في ذلك مقاطعات بيركشاير وغلوسترشاير وستافوردشاير ولينكولنشاير، شهدت ارتفاعاً بمعدل أكثر من الضعف في حالات الانتحار. وأضافت أن أحياء غرب لندن شهدت 93 حالة انتحار في العام الماضي بالمقارنة مع 62 في العام 2007، في حين ارتفعت حالات الانتحار في أحيائها الشرقية من 29 في العام 2007 إلى 47 العام لماضي.

 

انشر عبر