شريط الأخبار

القصة الكاملة وراء استقالة شحاته من الزمالك

11:08 - 22 حزيران / مايو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

 

كشفت صحيفة المساء المصرية, أن هناك تياراً كبيراً بين نجوم الفريق ضد المدير الفني للزمالك حسن شحاتة وأن البعض أبدي ارتياحا لقرار استقالته من تدريب الفريق.. ويتردد داخل النادي وبين أعضاء الفريق أن هناك اتفاقاً بين رباعي نجوم الفريق الأول لكرة القدم عبدالواحد السيد وميدو وشيكابالا وإسلام عوض للإطاحة بالمعلم من تدريب الفريق..

وأن الأربعة اجتمعوا مؤخراً في منزل عبدالواحد. وأن أنباء هذا الاجتماع الرباعي انتشرت في النادي قبل 24 ساعة فقط من إعلان حسن شحاتة تقديم استقالته التي ناقشها مجلس الإدارة في جلسته الساخنة برئاسة صبري سراج.. والتي اهتز لها نادي الزمالك لأنها جاءت بعد تأهل الفريق لدوري دور الثمانية الافريقي,  وإعلان القرعة التي أوقعت الزمالك والأهلي في مجموعة واحدة.

قرار الاستقالة وقبولها تم تجميده كان كالقنبلة الموقوتة التي هزت استقرار القلعة البيضاء.. ومما دفع المجلس لقبول الاستقالة في البداية تجاهل كل اتصالات أعضاء المجلس من المدير الفني. وأيضاً قيامه بجمع متعلقاته الشخصية في "كرتونة" ظهر يوم الجمعة الماضي. دون علم باقي أعضاء الجهاز. مما يؤكد انه قد عقد العزم علي الرحيل من القلعة البيضاء.. كما يتردد أن شحاتة قد اجتمع مع مسئولي نادي بني ياس الإماراتي. وان المفاوضات قوية ويحصل بمقتضاها شحاتة علي 750 ألف دولار في العام. وسيكون معه أحمد سليمان مدرب حراس المرمي السابق للزمالك والمنتخب الوطني.

كما تكشف أن مجلس الإدارة وافق علي استقالته إلا اللواء صبري سراج وكانت الموافقة بنسبة 5 إلي 1 فقط في جلسة غاب عنها فقط ممدوح عباس رئيس النادي وحازم إمام وهاني العتال.. وعموماً تجولت "المساء" داخل النادي لرصد الآراء والكواليس والأسرار التي سبقت هذا القرار الذي يؤكد نية هروب حسن شحاتة من مسئولية قيادة الزمالك وتمسكه بالاستقالة رغماً عن النادي ومجلس إدارته.

صبري متمسك

في البداية أكد اللواء صبري سراج رئيس النادي بالإنابة أن حسن شحاتة ابن النادي ومن الصعب الاستغناء عنه بالرغم من تقدمه بالاستقالة فهو من أبناء النادي المخلصين وعموماً سيكون القرار النهائي يوم السبت القادم في جلسة اجتماع مجلس الإدارة التي سيحضرها ممدوح عباس رئيس النادي بعد عودته من الخارج وسيتم دراسة كافة أبعاد المشكلة وأطرافها.. وعن شيكابالا قال اللواء صبري سراج بأنه سيتم خصم 25% من قيمة عقده كغرامة بالإضافة إلي بحث إعارته كما ذكرنا وذلك من خلال العروض المقدمة والموجودة في لجنة التعاقدات التي يرأسها د. عبدالله جورج عضو المجلس.

ومن ناحية طالب الكابتن إبراهيم يوسف عضو مجلس إدارة النادي بضرورة لم الشمل والوقوف وراء هدف واحد هو مصلحة النادي ولابد من المرونة في كل شيء حتي لا تحدث الصدامات فلابد من تضافر كافة الجهود.. وعن الاتصالات بحسن شحاتة أكد الغزال بأنه تم الاتصال به عن طريق نجله "كريم" من الواحدة والنصف حتي التاسعة مساء ولم تفلح المحاولات وهذا ما وضعنا في مأزق من حيث قبول الاستقالة.

وبالنسبة للأزمة المالية التي يمر بها النادي قال الكابتن إبراهيم يوسف انه ببساطة نحتاج إلي 120 مليون جنيه كميزانية صرف لعام 2012 للنشاطين الرياضي والاجتماعي والإيرادات 75 مليوناً فقط فماذا نفعل؟!. ومع العودة لمشكلتي "ميدو" و"شيكابالا" قال الغزال إن مشكلة "ميدو" علي حد قول حسن شحاتة فنية. أما بالنسبة لشيكابالا فهي سلوكية وكلاهما يحتاج لحكمة في العلاج والتصرف.. وهنا بمجلس الإدارة لا ننظر إلا للصالح العام ومصلحة النادي.. وبعيداً عن التصريحات ومن الأسرار والكواليس الخاصة بالنادي كالتالي:

سر الجلسة رقم 12

قام مجلس إدارة الزمالك بعدم إغلاق جلسة مجلس الإدارة رقم 12 ليس لعدم وجود الثلاثي ممدوح عباس وحازم إمام وهاني العتال وليس من أجل حسن شحاتة أيضاً ولكن السر الأساسي هو لعدم تسجيل غياب حازم إمام للجلسة "الثالثة" والتي بالطبع تهدد وجوده بالمجلس وتتيح الفرصة لدخول آخر المرشحين حصولا علي الأصوات ولذلك تم اعتبارها مفتوحة بالرغم من اتخاذ القرارات النهائية فيها.

الرباعي .. والإطاحة

كان هناك اجتماع رباعي في منزل عبدالواحد السيد كابتن الفريق منذ ثلاثة أيام حضره كل من أحمد حسام "ميدو" وشيكابالا وإسلام عوض اتفق فيه الجميع علي الإطاحة بحسن شحاتة لاضطهاده للأول والثاني ولعدم لعب أو مشاركة إسلام عوض الذي لم يشارك في أي مباراة منذ انضمامه وبالطبع عبدالواحد السيد من أجل تردد التعاقد مع الشناوي بدلاً منه.

حكاية تأجيل الاجتماع

أجري ممدوح عباس اتصالا هاتفيا من اسبانيا بالمحاسب أيمن "أمين سر الجلسات" لابلاغ جميع أعضاء مجلس الإدارة بتأجيل جلسة مجلس الإدارة من الرابعة ظهر اليوم "الاثنين" إلي الواحدة ظهر يوم السبت القادم وذلك عن طريق إرسال رسائل "S.M.S) علي تليفوناتهم المحمولة.. الطريف أن أيمن أرسل رسالة علي تليفون إبراهيم يوسف القديم.. وقام بابلاغه وجهاً لوجه عندما قابله بمكتب مجلس الإدارة أثناء الحصول علي توقيعه علي محضر اجتماع مجلس الإدارة الحالي والممتد.

الزمالك "بحر"

التف العديد من موظفي وعمال النادي بالكابتن إبراهيم يوسف عضو مجلس الإدارة لمحاولة "توسطه" لدي مجلس الإدارة بضرورة التمديد لهم بعد سن المعاش 60 عاما وكان رد الغزال بالإيجاب خاصة للعم "سراج" الذي قال له إن نادي الزمالك كالبحر وهو كالسمك إن خرج منه مات.

كرتونة

حمادة أنور إداري الفريق هو الذي كتب الاستقالة علي "الآلة الكاتبة" وليس الكمبيوتر وقام حسن شحاتة بإملاء كافة سطورها وقام بجمع أشيائه "في كرتونة".
أكد الكابتن إبراهيم يوسف أنه أجري العديد من الاتصالات مع العديد من أبناء النادي والذين أكدوا استعدادهم لتحمل مسئولية وتدريب الزمالك ومنهم طارق يحيي المدير الفني للمقاصة.

 

 

انشر عبر