شريط الأخبار

السفير المصري : التوافق فرصه هامة للوحدة الفلسطينية لا يجب التفريط فيها

09:03 - 21 آب / مايو 2012

فلسطين اليوم - ا ش ا

دعا ياسر عثمان السفير المصري لدى السلطة الفلسطينية مساء اليوم  كافة الاطراف الفلسطينية الى تغليب المصلحة الوطنية العليا للشعب الفلسطينى والالتفاف حول توافق القاهرة.

وأكد عثمان فى تصريح لمراسل وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية فى غزة  ان هذا التوافق بذلت فيه مصر جهدا  كبيرا ومتفانيا حتى  يخرج للنور.

وأضاف عثمان أن هذا التوافق فرصه هامة للوحدة  الفلسطينية لا يجب التفريط فيها .

ونبه السفير المصري الى ان ان الشعب  الفلسطيني فى الداخل والخارج والشتات سيراقب عن كثب تنفيذ هذا التوافقبشكل دقيق ،كما يضع آمالا كبيرة على هذه الفرصة لاستعادة وحدته  الوطنية  .

وتوصلت حركتا فتح وحماس فى القاهرة الليلة الماضية وبرعاية مصرية الى توافق يتم بمقضتاه ،بدء لجنة الانتخابات المركزية عملها في قطاع غزة اعتبارا من يوم الاحد المقبل لتحديث سجل الناخبين وفي اليوم نفسه تبدأ المشاورات لتشكيل الحكومة الجديدة برئاسة الرئيس محمود عباس

وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس استقبل مساء اليوم بمقر الرئاسة في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية رئيس لجنة الانتخابات المركزية حنا ناصر وأمينها العام رامي الحمدالله.
وأطلع عباس رئيس اللجنة وأمينها العام على مضمون الاتفاق الذي تم التوقيع عليه بين حركتي 'فتح' و'حماس' أمس الأحد في القاهرة، الذي يُمكن لجنة الانتخابات المركزية من البدء في عملها في قطاع غزة ابتداء من يوم الأحد المقبل.
وبناءً على هذا الاتفاق، سيتوجه إلى قطاع غزة رئيس اللجنة وأمينها العام، وأعضاؤها، وعدد من الطواقم الفنية يوم الأحد المقبل 27 مايو الجاري للتحضير للقيام بالعمليات اللازمة للبدء في تحديث سجل الناخبين هناك.
ويقضي الاتفاق بين حماس وفتح على بدء عمل لجنة الانتخابات المركزية بالتزامن مع بدء مشاورات تشكيل الحكومة برئاسة عباس.

انشر عبر