شريط الأخبار

هدوء حذر بلبنان بعد اشتباكات وقعت ليلة أمس الأحد

03:01 - 21 تموز / مايو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

يخيم الهدوء الحذر على منطقة الطريق الجديدة في وسط بيروت وسط انتشار كثيف للجيش اللبناني، وذلك بعد مقتل شخصين في اشتباكات دارت ليلة أمس وحتى فجر اليوم بين أنصار تيار المستقبل وأنصار حزب "التيار العربي"، وتأتي اشتباكات بيروت على خلفية مقتل رجل دين ومرافقه بنيران الجيش اللبناني في عكار بشمال لبنان أمس.

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام بأن الاشتباكات الليلية أسفرت أيضا عن إصابة 18 شخصا وأضرار مادية جسيمة بينها حرق مقر لحزب التيار العربي.

وقالت الوكالة إن الاشتباكات بين عناصر من تيار المستقبل بزعامة رئيس الحكومة السابق سعد الحريري وعناصر من حزب التيار العربي بزعامة شاكر البرجاوي توقفت فجر اليوم عندما تدخل الجيش اللبناني فاصلا بين الفريقين.

وسبق هذه الاشتباكات تدهور أمني في شمال لبنان أمس، تمثل بمقتل الشيخ أحمد عبد الواحد ومرافقه في مدينة عكار بشمال لبنان، وكلاهما من أعضاء تحالف قوى الرابع عشر من آذار بعد  إطلاق النار عليهما على حاجز للجيش اللبناني خلال توجه رجل الدين إلى اعتصام كان ينظمه تيار المستقبل بمدينة حلبا.

وشهدت مناطق عدة في لبنان مساء أمس احتجاجات على حادثة القتل تمثلت بقطع الطرقات بالإطارات المشتعلة في عدد من شوارع العاصمة بيروت، وكذلك في البقاع والشمال.

انشر عبر