شريط الأخبار

إجراءات صارمة لمنع تزوير انتخابات الرئاسة بمصر

09:39 - 20 تشرين أول / مايو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

كشف المستشار حاتم بجاتو الأمين العام للجنة العليا للانتخابات الرئاسية أمس‏,‏ عن أن اللجنة اتخذت جميع الاستعدادات والإجراءات لإجراء العملية الانتخابية بأكبر قدر من النزاهة والشفافية‏ ولتعبر عن الإرادة الحقيقية للشعب المصري.

وقال إنه تمت تنقية قاعدة بيانات الناخبين وحذف أسماء الممنوعين من مباشرة الحقوق السياسية والمتوفين, وشدد ـ في مؤتمر صحفي أمس ـ علي أنه ليس لأحد مصلحة في تزوير الانتخابات لمصلحة أحد, ويجب عدم التشكيك في القضاة ونزاهتهم, كما نفي حدوث أي عمليات تزوير في تصويت المصريين بالخارج.

وشدد بجاتو, علي أن المنتقبات سيتعين عليهن الكشف عن الوجه واليدين للتأكد من أن الناخبة لها حق التصويت, وأن من ترفض الكشف عن الوجه واليدين لن يسمح لها بالانتخاب.

كما أكد أنه لن يسمح بالدعاية الانتخابية للمرشحين داخل الحرم الانتخابي أو خارجه خلال يومي التصويت, وأن هناك تنسيقا مع الشرطة والقوات المسلحة للقبض علي كل من يقوم بالدعاية خلال فترة الصمت الانتخابي, وقال إن الحبر الفوسفوري آمن تماما وتم استيراده ولايزول إلا بعد48 ساعة من التصويت, وأضاف أنه بعد مرور اليوم الأول سيتم غلق الصناديق بقفل بلاستيك وتوضع في غرفة تغلق بالشمع الأحمر في وجود المندوبين, وقائد قوة التأمين, وقال إن القاضي سيمنع قيام المواطن بتصوير بطاقة الاقتراع وسيعتبر ذلك جريمة انتخابية لضمان عدم شراء الأصوات, وأنه سيكون هناك قاض لكل صندوق.

وأضاف أنه من واقع قاعدة الرقم القومي بمصلحة الأحوال المدنية, فإن عدد الناخبين في مصر هو50.4 مليون وعددهم بالخارج586 ألفا, وتم انتداب1200 قاضية علي لجان الإناث وباقي اللجان, واللجان المشتركة وسيتم وضع سيدات ضمن أمناء السر الموجودين في اللجان تسهيلا علي الناخبات.

وأوضح أن اللجنة صرحت لمندوب واحد لكل مرشح بالمبيت أمام غرفة التصويت, وسيتم الفرز في اللجنة الفرعية في وجود المندوبين ووسائل الإعلام ومتابعي المجتمع المدني, وسيتم إعلان النتيجة, ويقوم القاضي بإعطاء مندوبي المرشحين صورة ثم يقوم بوضع المحاضر في حافظات أوراق, موضحا أن هناك رقما كوديا مسلسلا لايمكن العبث به لكل حافظة أوراق لإغلاقها ثم يضع القاضي محاضر الفرز في مظروف بلاستيك شفاف, وبعد التصويت وإعلان النتيجة تسلم كل الأوراق للجنة العليا بالقاهرة لتحتفظ بها4 سنوات( مدة الرئاسة).

وحول نتائج تصويت المصريين في الخارج, تنظم وزارة الخارجية في مقرها اليوم ـ الأحد ـ مؤتمرا صحفيا بحضور المستشار حاتم بجاتو والمرشحين للرئاسة أو ممثلين عنهم, لإعلان نتائج فرز أصوات الناخبين وسيتم خلال اللقاء تسليم المرشحين أو ممثليهم صورا من كشوف الفرز في صورتها النهائية.

علي صعيد آخر, وقعت اشتباكات بالأيدي بين أنصار ومعارضي المرشح الرئاسي أحمد شفيق قبيل انعقاد مؤتمر صحفي دعت إليه رابطة الطيارين والعاملين بوزارة الطيران, وكان مخصصا لتفنيد ما وصفوها مزاعم المرشح حول انجازاته داخل وزارة الطيران المدني, وكشف الفساد في ذلك القطاع.

وأظهر استطلاع رأي مركز الأهرام, أن كلا من عمرو موسي وأحمد شفيق ود. محمد مرسي يأتون في المقدمة, في حين تراجع التأييد لعبدالمنعم أبوالفتوح, وذلك خلال الفترة من14 إلي17 مايو الحالي, وأظهر الاستطلاع تراجع عمرو موسي بـ9 نقاط, في حين تراجع عبدالمنعم أبوالفتوح بـ3.2% وتقدم محمد مرسي بنسبة4.9%.

انشر عبر