شريط الأخبار

هنية: لن نعترف "بإسرائيل" ولا مستقبل لها على أرضنا

01:51 - 18 حزيران / مايو 2012

إسماعيل هنية رئيس الحكومة الفلسطينية بغزة
إسماعيل هنية رئيس الحكومة الفلسطينية بغزة

غزة - فلسطين اليوم

أكد رئيس الحكومة الفلسطينية بغزة إسماعيل هنية, أن ذكرى النكبة وانتصار الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي ومواصلة قدوم قوافل كسر الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة تأكيد على أنه لا مستقبل لإسرائيل على أرض فلسطين.

وقال هنية خلال استقباله قافلتي أميال من الابتسامات 12 والانتصار 2 بعد صلاة الجمعة بغزة, :"اليوم لا بد أن نرتقي من شعارنا الذي نرفعه دوماً والذي يقول :"لن نعترف ب"إسرائيل" إلى شعارنا القادم وهو لا مستقبل "لإسرائيل على أرض فلسطين".

ورحب هنية بالوفد القادم إلى أرض فلسطين قائلاً :"إن مواصلة قدوم القوافل إلى قطاع غزة تساهم في تخفيف الحصار عن أبناء شعبنا الفلسطيني بل تسيء وتساهم في كشف الوجه الحقيقي القبيح "لإسرائيل" أمام العالم اجمع.

وأضاف, تتزامن ذكرى النكبة هذا العام مع انتصار الكرامة في سجون الاحتلال على السجان الصهيوني في ملحمة بطولية كان الصمود والالتفاف الشعبي وتحمل الأمة لمسئولياتها والوقفات التضامنية في أوروبا والعام أجمع دوراً كبيراً في انتصار الأسرى على السجان الصهيوني وإخضاع الاحتلال للالتزام بشروط صفقة شاليط ما أدى في نهاية إلى انتصار إرادة الأسرى على بطش الاحتلال وجبروته وخروج أسرى العزل من الزنازين الصهيونية.

وتابع قوله, إن الرسالة التي نحملها اليوم في ذكرى النكبة وانتصار الأسرى في سجون الاحتلال هي أننا نستطيع من قلب الجراح نصنع الانتصارات ومن قلب الآلام نبني صروح الآمال, مؤكداً عن الاحتلال الإسرائيلي دخل مرحلة التراجع.

وأشار هنية, إلى أنه منذ النكبة الفلسطينية عام 48 ونحن نعيش في غمة وألم كبير ولن تنجلي هذه الغمة إلا بتحرير القدس والأقصى وعودة اللاجئين إلى ديارهم التي هجروا منها.

وقال هنية :"يا ضيوفنا يا أهل البلد وأهل الدار لان فلسطين ليس للفلسطينيين فقط بل للعرب والفلسطينيين : كلما وقعت فلسطين تحت الاحتلال وتم غزوها تتحرر دائماً وعبر التاريخ من الخارج, الجند من مصر والقيادة من الشام".

ودعا هنية كل أحرار الأمة العربية والإسلامية ومفتي الديار اللبنانية إلى زيارة قطاع غزة.

من جهته، قال وائل السقا رئيس قافلة أنصار 2، :"ما قدومنا عبر القوافل إلا لأن بوابة النصر هي غزة، الأمة لا يعاد مجدها إلا بتحرير فلسطين، ووحدة الأمة بوابة تحرير فلسطين".

وأضاف "جئنا من الأردن بوفد من النقابات والحركة الإسلامية وبعض الضيوف العرب هذه ليست القوافل الأولى، شاركنا في أسطول الحرية هذا الأسطول الذي شارك في فضح جرائم الاحتلال".

وتعهد باستمرار القوافل الأردنية، لافتاً إلى أن القافلة هذه المرة ترفع شعار التكاتف مع أهلنا من أهالي الأسرى والشهداء.

وقال :" جئنا لنختار عدداً من المشاريع التي ستتبناها الحملة ليتجاوز أهلنا الفقر والحاجة وكي نخفف من البطالة".

وأعلن تأسيس صندوق لدعم مشاريع تنموية صغيرة، لافتاً إلى أن هذا الصندوق يبدأ برأسمال ربع مليون دولار لتمويل 30 مشروعاً، لافتاً إلى أنه سيجري غداً وضع حجر الأساس لأولاها في خان يونس.

كما كشف السقا، أن الهيئة الدولية لإعمار غزة ستنطلق انطلاقة جديدة في إعمار غزة، وسيكون هناك اجتماع في السابع من تموز المقبل لدعم المزيد من المشاريع الإعمارية.

 

انشر عبر