شريط الأخبار

حكومة نتانياهو تزور التشيك لتعزيز التعاون العسكرى بينهما

12:22 - 18 تشرين أول / مايو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

كدت دولة التشيك دعمها لحق إسرائيل فى الدفاع عن نفسها بوجه ما أسمته بالاعتداءات الإرهابية ضدها ومعارضتها لنزع الشرعية عن إسرائيل وفرض المقاطعة عليها.

وقالت الإذاعة العامة الإسرائيلية، إن هذا التأكيد جاء فى بيان مشترك صدر عقب الجلسة المشتركة التى عقدتها الحكومتان الإسرائيلية والتشيكية فى براج، حيث أعربت التشيك عن قلقها من الجهود الإيرانية الهادفة إلى تخصيب اليورانيوم للاغراض العسكرية والتهديدات الصادرة فى طهران لإبادة إسرائيل.

ورأت إسرائيل وتشيكيا أن التعاون العسكرى بينهما يعتبر ركنا أساسيا فى علاقتهما الثنائية.

وعلى الصعيد السياسى أشارت الحكومتان إلى ضرورة حل الصراع الإسرائيلى الفلسطينى من خلال التفاوض المباشر المستند على مبدأ حل الدولتين.

وفى السياق نفسه، قال رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو خلال مؤتمر صحفى عقده فى براج، إن إسرائيل لا تعادى العمالة الوافدة وإنما تحارب ظاهرة التسلل غير الشرعى إلى إسرائيل.

وأضاف نتانياهو أن الجدار الفاصل على الحدود المصرية هو إحدى الوسائل التى من شأنها وقف هذه الظاهرة، محذرا من إمكانية ارتفاع عدد المتسللين من 70 ألفا إلى 600 ألفا.

انشر عبر