شريط الأخبار

سعدات: تعزيز انتصار الاسرى يتحقق بالمصالحة والوحدة

10:52 - 17 حزيران / مايو 2012

رام الله - فلسطين اليوم

قال الامين العام للجبهة الشعبية النائب الاسير احمد سعدات، إن انتصار الاسرى داخل السجون الاسرائيلية يؤكد أهمية الوحدة الوطنية التي توجت في ميادين النضال وهذا يدفع الى المطالبة وبصوت عالٍ الى ضرورة الاسراع والترجمة الفورية لملفات المصالحة وتطبيق كل الاتفاقيات التي وقعت لاعادة الوحدة وترتيب وتوحيد البيت الفلسطيني".
واعتبر ان الاتفاق الذي وقعته اللجنة العليا للاسرى في سجن عسقلان مع مصلحة السجون الاسرائيلية يعتبر انتصارا وانجازا هاما ونوعيا وسوف يشكل قفزة نوعية على صعيد الحركة الاسيرة و النضال الوطني والقضية الوطنية بمجملها.
جاء ذلك في أول تصريح صحفي لـ سعدات خلال زيارة محامي مؤسسة "الضمير" له قبيل نقله من مستشفى سجن "الرملة "، والذي حيا فيه جماهير الشعب الفلسطيني وجميع الذين دعموا معركة الاسرى وذلك بعد تعليقه اضرابه المفتوح عن الطعام.
و قال سعدات: "تأتي الذكرى الرابعة والستين لنكبة شعبنا في الوقت الذي يحتفل فيه الاسرى وشعبنا وامتنا واحرارالعالم بانتصار الارادة الفلسطينية على القهر وجبروت الاحتلال وإنجاز كل الاهداف الرئيسية التي حددت لاضراب الكرامة" ، واضاف " فمن خلال ما حققناه من نصر في المعركة نؤكد تمسكنا بكامل حقوق شعبنا بالعودة والحرية".
وسعدات الذي يقضي حكما بالسجن الفعلي لمدة 30 عاما، عبر عن اعتزازه بما حققه الاسرى من نتائج، وقال "ما كنا لنقطف ثمرة هذا الإنتصار لولا العزيمة والإرادة التي امتلكناها ولولا التفاف جماهير شعبنا وفصائله وكافة مؤسساته الاجتماعية والسياسية والحقوقية وإسناد جماهير امتنا لنضالنا العادل"، مشيرا الى الدور الهام الذي لعبه الحراك الدولي للجماهير الداعمة لفلسطين من قوى ومؤسسات رسمية وشعبية، والاسناد الاقليمي والدولي من احرار العالم والاتحادات البرلمانية والمؤسسات الحقوقية.
واوضح سعدات، ان اهم مضامين وانجازات معركة الكرامة الاساسية هو "إعادة الاعتبار للحركة الاسيرة ومكانتها وتاريخها وهويتها الكفاحية وشهدائها، وهي ايضاً للتأكيد ان انجازات شعبنا الجوهرية وحقوقه التاريخية لن تتحقق إلا عبر النضال والكفاح".
وتابع سعدات "ان الحركة الاسيرة تضم صوتها لجماهير ومؤسسات شعبنا لتطالب كافة القوى والفصائل لتتويج انتصارنا بعد معركتنا البطولية بالنصر الذي يتجسد من خلال توفير أهم ركيزة من ركائز الانتصار وهي الوحدة الوطنية وإعادة الامل لجماهيرنا التي لم تخن قيادتها واعطت بتفاني في كل المحطات والمنعطفات الهامة".
من جانبه، افاد محامي "الضمير"، أن سعدات يتمتع بمعنويات عالية على الرغم من تأثر حالته الصحية جراء خوضه للإضراب مع بقية الأسرى طوال 28 يوماً.

انشر عبر