شريط الأخبار

النونو: تشكيل فياض الجديدة تصدير لأزمة حركة فتح الداخلية

04:19 - 17 كانون أول / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم


أكدت الحكومة الفلسطينية بغزة الخميس أن "أي مشاركة في حكومة سلام فياض المعدلّة يعني مشاركة فعلية وحقيقية في الانقسام ويعكس حالة من الانتهازية التي تفقد أحزابها وفصائلها المصداقية الوطنية أمام الجمهور".

وقال الناطق باسم الحكومة طاهر النونو في بيان وصل وكالة "فلسطين اليوم الاخبارية" نسخة عنه اليوم الخميس (17/5)، إن تشكيل حكومة معدلة برام الله يُعد "تصديرًا للأزمة الداخلية لحركة فتح وفضائح الفساد المتلاحقة التي زكمت أنوف المواطنين". على حد البيان.

وأضافت أن تشكيل حكومة جديدة تعتبر غير شرعية وفق القانون الأساسي، مضيفة أن البدء بإجراء الانتخابات المحلية يمثل تعزيزا وتكريسا للانقسام ويضرب عرض الحائط بالاتفاقات المصالحة في القاهرة وتفاهمات الدوحة.

وأضاف النونو "نؤكد أن الانتخابات هي الطريق لاختيار ممثلي الشعب ولكن أي انتخابات محلية أو تشريعية ورئاسية يجب أن يسبقها حكومة متوافق عليها وضمان إجراءات نزيهة لا زالت غير متوفرة حالياً، بل يعكس قرار إجراء الانتخابات المحلية الآن رغبة في التفرد والإقصاء وتزيف إرادة الجماهير".

ودعا حركة فتح إلى الالتزام بالاتفاقات المصالحة وتنفيذ التوافقات الوطنية والكف عن محاولات الاستئثار بالقرار الفلسطيني ومصادرة الحريات والتوقف عن القمع والهيمنة والتراجع عن كل ما من شأنه أن تعزز الانقسام ويعطل المصالحة.

انشر عبر