شريط الأخبار

سلسلة من الفعاليات الاحتجاجية في الجامعات الحكومية

01:48 - 17 تموز / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم

أعلن اتحاد العاملين في الجامعات والكليات الحكومية، في بيان صادر عنه اليوم الخميس، سلسلة من الفعاليات النقابية الاحتجاجية تشمل الإضراب المفتوح، وذلك في أول يوم من استلام الحكومة بتشكيلتها الجديدة مهامها وبدء أعمالها.

وأكد البيان ما أسموه 'فشل الحوار البناء' والذي كان غير مثمر وغير ناجح ولم يلمس منه العاملون أي تقدم في حل قضيتهم العالقة منذ أكثر من ست سنوات، والمتمثلة بتحسين رواتبهم بما يوازي نظراءهم في الجامعات الفلسطينية الأخرى.

وعزا البيان فشل الحوار إلى ما أسموه سياسة المماطلة والتلكؤ والتأجيل المتواصل والمتكرر في حسم هذه القضية، فضلا عن عدم إشراك (شركائهم في الحوار) المتمثل في اتحاد العاملين في الجامعات والكليات الحكومية أو اطلاع أي من أعضائه على الدراسات والخطط المتعلقة بقضيتهم، حيث لم يجتمعوا بهم سوى مرة واحدة قبل شهرين.'

وقد رحب البيان بالحكومة الجديدة خاصة بعد تخصيص وزير للتعليم العالي (علي الجرباوي) حيث طالبوه وطالبوا الحكومة بالإسراع في حل قضيتهم وإنصافهم.

وتضمنت الفعاليات النقابية إعلان نهاية التدريس للأكاديميين في الكليات حتى الخميس 24\5\2012م. مع عدم عقد امتحانات نهائية أو تسليم علامات، وإعلان استئناف الإضراب الشامل والمفتوح مع التواجد من يوم الأحد الموافق 27\5\2012م حتى إشعار آخر في الجامعات والكليات الحكومية، وأن العودة للأكاديميين في الكليات تكون فقط لعقد الامتحانات النهائية وتسليم العلامات في حال تم تعليق الإضراب.

وأكد البيان أن اللجوء للإضراب كان اضطراريا حيث قالوا، 'لسنا هواة إضراب أو عرقلة عمل لكننا مضطرين لاستخدام هذا الحق الذي كفله لنا القانون والدستور والنظام الأساسي جراء فشل كل الطرق الأخرى للأسف الشديد، ونحمل الحكومة كمؤسسة كل التداعيات والأضرار المترتبة على ذلك'.

يشار إلى أن حوار الاتحاد مع الحكومة بدأ قبل حوالي شهرين والذي جمد بموجبه العاملون في الجامعات والكليات الحكومية فعالياتهم التي وصلت في حينها إلى حد الإضراب المفتوح.

انشر عبر