شريط الأخبار

الجهاد وحماس: تصعيد الاحتلال في غزة لتخبطه ودليل على نقضه للعهود

01:26 - 17 تموز / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكدت حركتا الجهاد الإسلامي وحماس اليوم , على أن التصعيد الصهيوني الذي أقدمت عليه قوات الاحتلال خلال توغلها وقصفها للمناطق الحدودية لقطاع غزة , إنما يدل على حالة الإرباك والتخبط , التي يمر بها بعد معركة الكرامة   .

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي الشيخ نافذ عزام ان التصعيد الإسرائيلي يبرهن مجدداً على ان الاحتلال لا يحترم تعهداته التي يقطعها , وانه لا يريد خيراً للشعب الفلسطيني .

وأشار الشيخ عزام ل"فلسطين اليوم" الي أن "إسرائيل" تسعى دائماً لتذكير العالم بالنكبة , وان الحرب لازالت مستمرة , معتبراً ان انتصار الاحتلال داخل السجون قد يكون أحد الدوافع للتصعيد في قطاع غزة , متوقعاً  ان يكون التصعيد محدود وذلك حسب المعطيات على الأرض.

ومن جانبها أوضحت حركة المقاومة حماس على لسان الناطق باسمها فوزي برهوم أن التصعيد الصهيوني الخطير على قطاع غزة يعبر عن حالة الارتباك التي يعاني منها الاحتلال الصهيوني نتيجة الإنجاز الكبير الذي تحقق بتشكيل أكبر حالة إسناد وتضامن فلسطيني دولي لإنهاء معاناة الأسرى في سجون الاحتلال ومحاولة لإزاحة أزماته الداخلية تجاه غزة والشعب الفلسطيني وهذا ما دأب عليه العدو الصهيوني، وهذا خرق واضح لاتفاق التهدئة الذي رعته مصر منتصف مارس الماضي.

وطالب برهوم من مصر وجامعة الدول العربية العمل الفوري على لجم الاحتلال ووقف تصعيده وإلزامه بكافة بنود اتفاق التهدئة والعمل على تعزيز صمود الشعب الفلسطيني وإنهاء معاناته.

انشر عبر