شريط الأخبار

مسؤول إسرائيلي: لا مفاوضات مع أبو مازن قبل الإفراج عن "أبوشهلا"‏

09:28 - 16 تشرين أول / مايو 2012

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

ذكر موقع "المستوطنين 7 "بأن هناك خطر كبير يتهدد بائع المنزل الفلسطيني للمستوطنين قرب الحرم الإبراهيمي ( محمد أبو شهلا) على حد قولهم, كونه مصاب بالقلب وقد حكم عليه باالاعدام من قبل السلطة لبيعه اراضي فلسطينية للمستوطنين .

ودعا نائب صهيوني "الدورزي أيوب" الحكومة الاحتلال أن تشترط بدء المفاوضات مع أبو مازن بالإفراج عن كل فلسطيني باع أراضي للمستوطنين ,  فعلي "إسرائيل" التدخل قبل أن يتم إعدام أبو شهلا ويجب إنقاذ حياته بأسرع وقت كونه مريض بالقلب وأجريت له أربع عمليات  في القلب وحالته خطيرة,على حد زعمهم . 

و ناشد رئيس مجلس يشع الاستيطاني في الضفة الغربية  داني ديان كل من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الحرب ايهود براك العمل فورا  لإنقاذ حياة سمسار الأراضي ( محمد ابو شهلا)  الذي عمل وسيطا لبيع منزل فلسطيني للمستوطنين قرب الحرم الإبراهيمي في الخليل  وقد حكمت السلطة الفلسطينية عليه بالإعدام  ولكن لا زال القرار بحاجة لموافقة رئيس السلطة محمود عباس.

وتجدر الإشارة إلى ان الأجهزة الأمنية في الضفة المحتلة اعتقلت أبو شهلا لتوسطه  في بيع منزل في مدينة الخليل لمستوطنين يهود , كانت قوات إسرائيلية أجلت مجموعة مستوطنين من منزل استولوا عليه في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية بعد يوم من انتهاء مهلة حددت لهم لإخلاء المكان.

انشر عبر