شريط الأخبار

حكومة غزة تعتبر انتصار معركة الكرامة تاريخي تؤكد تمسكها بحق العودة

10:56 - 15 تشرين أول / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد د. محمد عسقول أمين عام مجلس الوزراء تمسك الحكومة الفلسطينية بحق عودة جميع اللاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم الذين هجروا منها عام 48.

وقال د. عسقول في بيان صحفي أصده المكتب الإعلامي للأمانة العامة لمجلس الوزراء بمناسبة الذكرى 64 للنكبة الفلسطينية :" أن حق العودة مكفول لكافة اللاجئين الفلسطينيين وهو خط أحمر ولا يمكن التنازل عنه بأي شكل من الأشكال".

وأضاف أن حق العودة حق مقدس وشرعي، ولا يمكن أن يسقط بالتقادم ، وأن من يتنازل عن هذا الحق فهو خائن وستحرقه نار اللاجئين المتطلعين للعودة.

وشدد على أن الحكومة لن تقبل ما يحاك هنا وهناك من أجل توطين اللاجئين في دول الشتات، قائلاً :" إن هذا الأمر مرفوض جملتاً وتفصيلاً وسنعمل كل من بوسعنا من أجل إيقافه ".

وأعرب د. عسقول عن فخر الحكومة بتضحيات شعبنا الفلسطيني الذي ظل طوال 64 عاماً متمسكة بأرضه وحقه المقدس في العودة إلى الديار، مضيفاً إن الأجيال تعاقبت لحمل مفاتيح العودة التي جسدت رمزاً وطنياً لتحقيق حلم العودة القريب بإذن الله.

ولفت إلى أن الحكومة ترعى صمود اللاجئين في المخيمات من خلال تقديم الخدمات والدعم والمساندة لهم، كما وتعمل على احتضان كافة المبادرات التي تضفي إلى ترسيخ مفهوم حق العودة للأجيال المتعاقبة.

وأشار إلى أننا نحيي الذكرى 64 للنكبة ونحن نعيش لحظات انتصار الإرادة والصمود الذي حققه أسرانا البواسل القابعين خلف القضبان من خلال معركة الأمعاء الخاوية وإجبارهم سلطات الاحتلال وسجانيهم للخضوع لمطالبهم.

ووجه التحية للأسرى البواسل على هذا الانجاز الوطني والتاريخي الذي حققوه بأمعائهم الخاوية، مؤكداً أن الحكومة ستعمل كل ما بوسعها من أجل تحقيق النصر الكبير من خلال الوصول إلى حريتهم الكامل وخروجهم من سجون الاحتلال.

واعتبر يوم انتصار الأسرى في معركة الكرامة بالتاريخي بعد انتصار الأمعاء الخاوية على السجان والبطش الإسرائيلي.

 

انشر عبر