شريط الأخبار

القططي: قرعة الحج أجريت تحت إشراف لجنة مشتركة

02:43 - 14 تشرين أول / مايو 2012

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

أجريت قرعة الحج لهذا العام بين قطاع غزة والضفة الغربية في نفس الوقت وتحت إشراف لجنة مشتركة تجلت خلالها الوحدة الفلسطينية.

وقد حصلت فلسطين على نصيب 6600 حاج لهذا العام وكان نصيب قطاع غزة 2510 حاج فيما حصلت الضفة الغربية على 4.90 حاج وفقاً للتعداد السكاني, وقد طالب أعضاء اللجنة المشتركة العاهل السعودي إلى زيادة المكرمة المخصصة لفلسطين.

من جانبه قال مساعد وكيل وزارة الأوقاف بغزة عبد الكريم القططي :"إن إجراء قرعة الحج لهذا العام تجرى في غزة والضفة الغربية في وقت واحد تحت مسئولية وزيري الأوقاف بغزة والضفة".

وأوضح القططي لمراسل فلسطين اليوم الإخبارية", أن فريضة الحج هي فريضة جامعة تكون بمشاركة الجميع في لجنة مشتركة بين غزة ورام الله متمنياً أن تكون هذه القرعة أساس يبني عليها توحيد الوطن والخروج من دوامة الانقسام.

وعن نسبة قرعة الحج لهذا العام, قال القططي :" فلسطين دائماً تأخذ أكثر من غيرها من الدول العربية والإسلامية, مشيراً, إلى أن الاتفاق بين جميع الدول الإسلامية حسب التعداد السكاني فكل مليون شخص يخرج منهم ألف شخص.

ولفت, إلى أن عدد الحجاج لقطاع غزة هذا العام يبلغ حوالي 6600 حاج وهذا الرقم بالنسبة للاتفاق يتجاوز عدد السكان في غزة والضفة فلم يصل عدد السكان حتى الآن في غزة والضفة 6 مليون نسمة.

وطالب العاهل السعودي بزيادة المكرمة التي يمنحها لفلسطين والتي تقدر ب3آلاف أسم من حجاج بيت الله الحرام.

ومن ناحيته قال وزير الأوقاف في رام الله الدكتور محمود الهباش :"ان وزارته أنهت كافة استعداداتها لإجراء قرعة الحج لهذا العام اليوم، حيث تشمل محافظات الضفة والقطاع.

وأشار الهباش إلى أن الوزارة وبعد النجاح الكبير للقرعة الالكترونية في العام الماضي، عملت هذا العام على إدخال كافة بيانات الراغبين بأداء الفريضة على الحاسوب تمهيدا لإجراء القرعة الإلكترونية وفق نظام محوسب يغطي كل التجمعات السكانية وفقا لعدد سكان كل تجمع ومحافظة".

من جانبه قال أحد المواطنين الذين خرج أسمه ضمن قرعة الحج لهذا العام لمراسلنا, :"أنا فخور وأشعر بالراحة النفسية لهذه القرعة التي جرت في وقت واحد بين قطاع غزة والضفة الغربية.

وأشار إلى أن الانقسام ذهب أدراج الرياح خلال إجراء القرعة التي جرت في وقت واحد بين الإخوة والأشقاء داعياً, إلى تجسيد الوحدة الفلسطينية على الأرض وإنهاء الانقسام الفلسطيني.

 

 

انشر عبر