شريط الأخبار

"معاريف": واشنطن تخشى من توجيه ضربة لإيران بعد تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة

06:38 - 11 تموز / مايو 2012

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

ذكرت صحيفة "معاريف" اليوم الجمعة، أن الإدارة الأمريكية طلبت من الحكومة الإسرائيلية إيضاحات حول تأثير حكومة الوحدة الوطنية التى شكلها رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو مع رئيس حزب كاديما شاؤول موفاز، على احتمالات توجيه ضربة عسكرية لإيران.

وأضافت الصحيفة العبرية أن مسئولين فى الإدارة الأمريكية أجروا محادثات مع السفير الإسرائيلى فى الولايات المتحدة الأمريكية مايكل أورن حول هذا الموضوع، مشيرة إلى أن السفير الأمريكى فى مدينة تل أبيب دان شابيرو أجرى بدوره سلسلة من المحادثات مع مسئولين فى وزارة الدفاع الإسرائيلية، ومع عناصر رفيعة فى مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية.

ولفتت معاريف إلى أن الولايات المتحدة تدرك أهمية الدور الذى قاده وزير الجيش إيهود باراك فى تشكيل الحكومة الجديدة، وبالتالى فإن كون باراك ونتانياهو يؤيدان توجيه الضربة العسكرية لإيران، فإن هذا الأمر يزيد من مخاوف الإدارة الأمريكية من قرار إسرائيلى مستقبلى بهذا الشأن.

وأوضحت الصحيفة العبرية أن نتانياهو بحث خلال اجتماعات سابقة مع موفاز الملف الإيرانى، وتباحث الجانبان وجهة نظر نتانياهو القائمة على إعطاء إيران مهلة زمنية حتى مطلع الخريف القادم، لمعالجة موضوعها النووى عبر المفاوضات الدبلوماسية، ووفقاً للصحيفة فإن موفاز أعرب عن موافقة لرأى نتانياهو حول الموضوع النووى الإيرانى.

انشر عبر