شريط الأخبار

قيادة الإضراب ترفض عرضاً لانهاء عزل 16 من أصل 19 أسير

10:05 - 11 تشرين أول / مايو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال مديرة مؤسسة "الضمير" لحقوق الإنسان في الضفة الغربية المحامية سحر فرانسيس، إن قيادة اضراب الأسرى رفضت عرضاً من إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية بإنهاء عزل 16 أسيراً والإبقاء على 3 فقط قيد العزل الفردي، هم القائد السابق لـكتائب القسام في الضفة إبراهيم حامد، والقياديان في الكتائب عبدالله البرغوثي وحسن سلامة.
واوضحت فرانسيس في تصريح نشرته صحيفة "الحياة" اللندنية، اليوم الجمعة، أن هذا العرض تم خلال اجتماع جرى بين ممثلين عن مصلحة السجون وقيادة الإضراب في سجن نفحة أول من أمس. ونفت أن يكون هناك أي اتفاق بين قيادة الإضراب ومصلحة السجون ينهي الاضراب، خصوصاً أن مصلحة السجون لم تقدم عرضاً متكاملاً يشمل تحقيق كل مطالب الاسرى، مثل السماح بزيارة الاهالي، خصوصاً من قطاع غزة، وإنهاء العقوبات والعزل والاعتقال الإداري.
وأضافت أنها زارت أمس الأسير ثائر حلاحلة في سجن الرملة، موضحة أن وزنه انخفض من 83 كيلوغراماً الى 55 كيلوغراماً، وانه يتقيأ دماً وينزف من لثته، لكن معنوياته عالية وهو مصمم على الإضراب حتى الموت او اطلاقه.
ويواصل أسرى فلسطينيون في السجون الإسرائيلية إضرابهم عن الطعام لليوم الـ 24 وسط إصرار على تلبية مطالبهم كلها، في حين دخل إضراب الأسيرين بلال ذياب وثائر حلاحلة يومه الـ 74، و8 آخرين الشهر الثاني، وسط تحذيرات من تدهور حالتهم الصحية ودخولهم مرحلة الخطر.
وأفاد محمد غلمة عضو اللجنة المركزية العليا عن حركة فتح في السجون الاسرائيلية في بيان له بأنه، بعد اجتماع اللجنة العليا لقيادة حركة فتح في الأسر مع مدير إدارة مصلحة السجون واللجنة المكلفة من قبل مصلحة السجون وبعد تلقي إجابات منهم بالردود على مطالبنا نجد أن هناك ما يبنى عليه حيث أن الإيجابيات ليست بالمستوى المطلوب التي تطلع إليه الحركة الأسيرة".
وأضاف"لكن هذا أساس جيد مع استمرار الإضراب الاستراتيجي والتكتيكي بشقيه الإضراب المفتوح عن الطعام والإضراب الجزئي مع استمرار الحوار والتفاوض مع أدارة مصلحة السجون".
وذكر في البيان أن "اللجنة التي شكلت من حركة فتح وفرز أحد الأسرى من اللجنة الوطنية العامة, أكدت أن أي اجتماع بين اللجنتين سيكون مدعماً بدائرة قانونية وخاصة لجنة الأسرى لذا تقرر الإبقاء في المسير بالاتجاهين الإضراب والحوار ، والإضراب الاستراتيجي والتكتيكي والتعزيز المطلبي بما يخدم مصلحة الأسرى وتحقيق أهداف الحركة الأسيرة ككل حيث أن شروط تحسين الأسر ليس بديلاً عن الحرية .
واوضح البيان أن اللجنة العليا لحركة فتح في الأسر تضم:كريم يونس – سجن هداريم , جمال الطيراوي – سجن مجدو , حمزة أبو الهيجا – سجن شطا , محمد الصباغ – سجن جبلوع , عصام الفروغ – سجن أيشيل , محمد دحنون – سجن أيشيل , شادي شلالدة – سجن عوفر , ناصر أبو حميد – سجن عسقلان , محمد زواهرة – سجن نفحة , باسل البزرة – النقب , جمال رجوب – سجن ريمون.

انشر عبر