شريط الأخبار

اضراب في الكليات و الجامعات الحكومية الاربعاء و الخميس

08:44 - 09 حزيران / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم

اعلن اتحاد العاملين في الجامعات والكليات الحكومية، الاضراب الشامل مع التواجد حتى الساعة 11:00ص في جميع الجامعات والكليات الحكومية في الوطن يومي الاربعاء والخميس بسبب ما أسموه (النتيجة المحبطة) لجلسة مجلس الوزراء اليوم.

ووجه الاتحاد بيانا إلى العاملين والطلبة، حيث جاء فيه 'كثيرة هي الوعود والالتزامات التي تم تقديمها للعاملين المظلومين من قبل أكثر من حكومة ووزير بإنصافهم وانهاء معاناتهم التي استمرت لسنوات طويلة وصعبة ومريرة, وكان آخرها الحكومة الحالية التي عقد مجلس وزرائها جلسته (الأخيرة) على حد تعبير الناطق باسمها (د. غسان الخطيب). وكما أبلغنا أمينها العام (د. نعيم أبو الحمص). وممثل اللجنة الحكومية للحوار البناء مع الاتحاد، وزير العمل (د. أحمد مجدلاني). بأنه سيتم عرض كادر منصف للعاملين في الجامعات والكليات الحكومية لغرض الاقرار في جلسة اليوم. لتتكرر تجربة الفشل والترحيل لهذا الملف وهذه القضية من أسبوع إلى أسبوع ومن شهر إلى شهر ومن سنة إلى سنة ومن حكومة إلى حكومة للأسف الشديد. وكأن الموظفين المظلومين ومنذ زمن طويل لا تمثل قضيتهم أولوية وأهمية كافية تدفع أولئك المسؤولين لإنصافهم ورفع الظلم عنهم بالسرعة الكافية. وكرد أولي على النتيجة المحبطة لجلسة اليوم فإن الاتحاد يعلن الإضراب الشامل مع التواجد حتى الساعة 11:00ص، يومي الأربعاء والخميس (9،10\5\2012م) في جميع الجامعات والكليات الحكومية في جميع محافظات الوطن، على أن يتم استثناء القائمين على انتخابات مجلس طلبة جامعة فلسطين التقنية – خضوري بهدف تسهيل عقدها واجراء فعالياتها.'

يذكر بأن اتحاد العاملين في الجامعات والكليات الحكومية يضم كلا من جامعتي الأقصى في غزة وفلسطين التقنية في خضوري، والكليات الحكومية وتشمل كليات فلسطين التقنية (العروب، دير البلح، رام الله للبنات) بالإضافة إلى كليتي العلوم والتكنلوجيا في خان يونس وكلية الأمة في القدس، وهم قد نفذوا في الماضي فعاليات نقابية لمطالبة الحكومة والوزارة بتحسين رواتب العاملين الذين يعانون من انخفاض حاد في رواتبهم مقارنة مع نظرائهم في الجامعات الفلسطينية العامة والتي قد تصل إلى النصف أحيانا وحتى أنهم أيضا يتقاضون رواتب أقل من نظرائهم في المدارس بقيمة قد تصل الى حوالي (900 شيكل) لحملة درجة البكلوريوس. و الفرق بين الأستاذ الدكتور في الجامعات الحكومية والجامعات الأخرى قد يصل الى (6000 شيكل). وهم يطالبون بإنصافهم منذ ما يزيد عن ست سنوات ولم تجد قضيتهم طريقها للحل (على حد قولهم).

انشر عبر