شريط الأخبار

نفاذ 202 صنفا من الأدوية

صحة غزة: أزمة نقص الأدوية تعدت مؤشرات الخطر الحدود الكارثية

06:02 - 07 حزيران / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم

كشف د. اشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة في حكومة غزة, عن مؤشرات خطيرة بما يتعلق بالرصيد الدوائي في مستودعات وزارة الصحة, موضحاً أن 202 صنفا من الأدوية هي أصناف نفذت بالكامل جلها من الأصناف الهامة والحيوية لذوي الأمراض المزمنة والصعبة مثل أدوية بروتوكولات مرضى السرطان وأمراض الدم, وأمراض القلب والكلى, مضيفا إلى أن 120 صنفا آخر ستنفذ من مستودعات الوزارة خلال شهرين أو ثلاثة على أبعد تقدير أي أننا نتحدث عن 322 صنفا من الأدوية سيحرم منها مرضى القطاع, في مشهد أكثر كارثية وواقع صعب ومرير يمر على هؤلاء المرضى, وعرقلة جهود الكوادر الطبية في تقديم الخدمات الصحية للمواطنين.

وطالب د. القدرة الجميع بالوقوف عند مسئولياتهم الإنسانية والوطنية والأخلاقية , وعدم الاكتفاء بموقف التنديد والخروج من دائرة الصمت إلى دور ضاغط على الجهة المسببة للأزمة بما يضمن الوصول إلى إغلاق هذا الملف الكارثي على حياة مرضى قطاع غزة , والذين يترقبون بكل ألم وحسرة هذا النزف الخطير والغير مسبوق في رصيدهم الدوائي والذي أعتبر خطا احمر لا يمكن تجاوزه, لكن ما يحدث اليوم هو أكثر من تجاوز للخط الأحمر إنما هو انتهاك صارخ وتغييب ندينه وبشده للحقوق العلاجية لمرضى القطاع .

وجدد د. القدرة مناشدته للمؤسسات والمنظمات العربية والدولية إلى التدخل العاجل والطارئ للتخفيف من تبعات هذا النزف الدوائي بما يشكله من خطر وخطر كبير على صحة وحياة المواطن الفلسطيني.

انشر عبر