شريط الأخبار

عائلة مقدسية تتسلم أمرا قضائيا بإخلاء منزلها لتسليمه للمستوطنين

12:40 - 07 تشرين أول / مايو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

تسلمت المواطنة الفلسطينية فاطمة سلامية قراراً من محكمة الاحتلال الصهيوني تقضي بضرورة إخلائها لمنزلها بالمنطقة المعروفة باسم "كبانية أم هارون" بحي الشيخ جراح وسط القدس المحتلة توطئة لتسليمه لمستوطنين بزعم ملكيتهم له.

في الوقت نفسه يتهدد عددا آخر من منازل الفلسطينيين في المنطقة المشار إليها خطر الإخلاء لتحويلها إلى المستوطنين لنفس الذرائع والحجج والمتلخصة بزعم ملكية يهود لها.

وقال مراسلنا في القدس المحتلة بأن هذه الخطوة تأتي بعد نحو أسبوع من إخلاء عائلة النتشة بحي بيت حنينا شمال القدس المحتلة وتحويل منزلهم إلى عائلة يهودية متطرفة.

يذكر ان جماعات يهودية متطرفة استولت على عدد من منازل المواطنين بحي الشيخ جراح تعود لعائلات: الكرد، والغاوي، وحنون، بذريعة أن الأرض المقام عليها هذه المنازل وغيرها (28 منزلا) مقامة على أراض يملكها يهود. وتم تحويل المنازل التي تم الاستيلاء عليها كبؤر استيطانية تعمل الجماعات الاستيطانية بتنسيق كامل مع السلطات المحتلة الرسمية لوضع اليد على سائر منازل الحي لتحويله إلى منطقة استيطانية بعد تهويده بالكامل.

تجدر الإشارة إلى أن مدينة القدس، وخاصة بلدتها القديمة، تشهد نشاطا استيطانيا كبيرا رصدت له سلطات الاحتلال والجمعيات الاستيطانية ملايين الدولارات للتوسع الاستيطاني والاستيلاء على عقارات المقدسيين وبناء بؤر استيطانية جديدة.

انشر عبر