شريط الأخبار

تكثيف أعمال التشطيب لافتتاح مسجد خليفة في القدس بسعة 6 آلاف مُصل

08:14 - 06 تشرين أول / مايو 2012

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

يجري العمل على قدم وساق لاستكمال بناء مسجد خليفة بن زايد لافتتاحه عما قريب وبدء المصلين في تأدية الصلوات فيه باذن الله، ويتسع المسجد لـ 6 آلاف مصل ومصلية.

ويعد هذا المسجد المقام في بلدة العيزرية إحدى ضواحي مدينة القدس والذي تموله وتشرف عليه مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية أكبر مسجد يقام في الضفة الغربية بعد المسجد الأقصى المبارك. حيث تبلغ مساحته نحو أربعة آلاف متر مربع ويقع على أرض مرتفعة لتقابل مئذنته مآذن المسجد الأقصى من الناحية الشرقية للقدس.

وقالت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية برام الله المكلفة بالإشراف على انجاز المسجد انه سيتم في وقت قريب جداً إنجاز بناء هذا المشروع الإسلامي الكبير الذي سيكون أحد واكبر المعالم الإماراتية الكثيرة في فلسطين. ولفتت إلى أن العمل يجري في المسجد بصفة مستمرة ليلا ونهارا لتعويض الفترة الزمنية التي تأخر فيها استكمال البناء لأسباب فنية.

ومشروع المسجد هو من ضمن مشاريع إماراتية كثيرة في الأراضي الفلسطينية عمت المدن والقرى والمخيمات الفلسطينية وشملت المدارس والمنازل والمستشفيات والمراكز النسائية ودور الأيتام والعجزة وغيرها من منشآت المجتمع المدني التي تفيد الإنسان الفلسطيني.

وأشارت الوزارة إلى أن الإمارات تركز في مشروعاتها في فلسطين على إفادة اكبر عدد ممكن من الشرائح الضعيفة والأسر المحتاجة كما أنها تعمل على إقامة المراكز الدينية وغيرها بهدف مساعدة الشعب الفلسطيني على أداء شعائرهم الدينية بيسر وسهولة .

وقال عصام فرعون رئيس المجلس البلدي في العيزرية التي يقع عليها المسجد ان هذا المشروع الإماراتي يعد الأكبر من بين المشاريع الحيوية التي أقامتها الإمارات خاصة في فلسطين والقدس الشريف.

وأضاف ان بلدة العيزرية أعطت المسجد مساحة واسعة من الأراضي في تلة مرتفعة ليقوم البناء عليها ويطل على الجهات الرئيسية للقدس والمسجد الأقصى وترتفع مئذنتاه إلى علو 75 مترا فوق الدور الأرضي بحيث تشاهد من أعلاها أسوار الأقصى الشرقية.

وأشار إلى ان وجود هذا المسجد الكبير في بلدة العيزرية سيخدم أكثر من مائة ألف نسمة يعيشون في ثلاث جهات من القدس هي الشرقية والشمالية والجنوبية من رام الله شمالا حتى بيت لحم جنوبا حيث تقع عدة أحياء مقدسية وقرى فلسطينية كانت ولا تزال جزءا لا يتجزأ من القدس الشريف .

وقال ان المنطقة التي يخدمها المسجد هي: العيزرية وابوديس والسواحرة الشرقية بالإضافة إلى جامعة القدس التي تضم أكثر من عشرة آلاف طالب تقع الآن خارج القدس بعد انفصالها عنها بالجدار العنصري العازل .

ويتسع مسجد الشيخ خليفة لستة آلاف مصل ومصلية ويضم مكتبة إسلامية ومركزا لتحفيظ القرآن الكريم وهناك اتجاه بأن يكون الطابق الأرضي مركزا صحيا كبيرا تابعا لمستشفى المقاصد الخيري في القدس ليستقبل المرضى من جميع أنحاء الضفة الغربية الذين لا يستطيعون الوصول إلى مستشفى المقاصد.

انشر عبر