شريط الأخبار

إدارة مستشفى سجن الرملة تحقن الأسير الصفدي بالسوائل بالقوة

04:28 - 06 حزيران / مايو 2012

رام الله - فلسطين اليوم

عبر الأسير حسن الصفدي ابن مدينة نابلس والمضرب عن الطعام منذ 63 يوما اليوم وخلال زيارة قام بها مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس عن غضبه وامتعاضه لما فعلته إدارة مستشفى سجن الرملة، باقتحام السجانين لغرفته وسحبه بقوة إلى غرفة أخرى، وتكبيل يديه ورجليه وإجباره على تناول السوائل على اعتبار أن وضعه الصحي غاية في الخطورة.

وفي حديثه للمحامي بولس قال الصفدي: إنه وعلى الرغم من ضعف جسده حاول مقاومتهم إلا أنهم نجحوا بتكبيله وقاموا بالقوة بربط ذراعيه وبدأوا بحقنه بوجبتين من السوائل التي ادعوا أنها لا تحتوي على مواد غذائية وأنها مجرد سوائل مسموح بها حسب القانون الدولي.

وأكد بولس أن آثار ذلك ما زالت واضحة على ذراعه وعلامات المقاومة والحقن ظاهرة التي على ما يبدو لم يكن حقنه من قبل شخص مهني فترك آثارا على شاكلة جراح في يديه.

ونقل الأسير حسن الصفدي عبر المحامي بولس تحياته إلى جميع من وقف معه وتمنى على أن تكون تلك الأصوات المناصرة لقضيتهم أصوات موحده معززة.

وأضاف أنهم في أمس الحاجة لمثل هذه الأصوات التي من شأنها أن تدعم موقفهم في هذه المعركة التي بدأت بأن تقترب إلى خط النهاية مبينا بأنهم مصرون بأن يمضوا باتجاه هذا الخط مهما كانت النتيجة وشدد الأسير على موقف واحد وهو الحرية أو الشهادة.

وفي هذا السياق قال نادي الأسير بأنه سيقدم شكوى عاجلة بخصوص ما جرى مع الأسير الصفدي وفي استخدام القوة وفي خطوة منافية للكل الأعراف والقوانين والتي تؤكد عدم السماح لأي جهة بإخضاع أسير مضرب عن الطعام لأي علاج أو تغذية قصرية.

واعتبر ما قامت به مصلحة السجون محاولة لأذية الأسير الصفدي، محملا إدارة السجون الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير وكافة الأسرى المضربين عن الطعام.

انشر عبر