شريط الأخبار

الاحتلال يدرس هدم منزلي منفذي عملية "ايتمار" والتي أدت لمقتل 5 مستوطنين

10:12 - 06 حزيران / مايو 2012

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

ذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي بأن وزير الحرب ايهود براك وقائد هيئة الأركان العسكرية  قررا العمل على استصدرا قرار من محكمة القضاء العليا لهدم منزلي منفذي عملية ايتمار  الشاب "أمجد عواد"  و الشاب "حكيم عواد" من قرية "عورتا   المتهمين بتنفيذ عملية مغتصبة "ايتمار" قبل حوالي نصف عام والتي قتل فيها خمسة مستوطنين.

وكان قد حكم عليهما  بالسجن الفعلي لمدة مائة وثلاثين عاما. 

ووفقا لإذاعة الجيش ففي الأسابيع المقبلة  ستجري نقاشات في مكتب المستشار القانوني للحكومة  لاستصدار قرار لهدم منزليهما على الرغم من قرار اتخذ عام 2005 وقف سياسية منفذي العمليات ضد "إسرائيل".

ووقال يعكوف بيريس رئيس الشاباك الإسرائيلي الأسبق  يمكن استصدار قرار استثنائي بسبب خطورة العملية  لردع آخرين من تنفيذ عمليات من هذا القبيل , وتبع بأنه يجب ردع عائلتي منفذي العملية لان تلك العائلات قامت بمساعدة أبنائهم بعد تنفيذ العملية  بواسطة  إخفاء السلاح  وتضيع .

انشر عبر