شريط الأخبار

الجيش الاسرايلي ينقل للمستوطنين معسكرا كان يتبع سابقا للجيش الأردني في الخليل

07:57 - 04 تموز / مايو 2012

فلسطين اليوم - وكالات


باشر "مجلس المستوطنات" في منطقة الخليل بأعمال ترميم في معسكر الجيش الاسرائيلي الذي منحه وزير الجيش ايهود باراك للمستوطنين في منطقة الخليل ، والذي سيتحول الى موقع استيطاني جديد.

وبحسب ما نشرت صحيفة "هأرتس في موقعها على الشبكة" اليوم الجمعة، فان الحديث يدور عن معسكر "ادوريم" للجيش الاسرائيلي الذي منحه باراك في شهر أب عام 2010 لمجلس المستوطنات في منطقة الخليل ، حيث كان هذا المعسكر حتى عام 2000 مدرسة لتخريج ضباط الهندسة في الجيش الاسرائيلي ، ومن ثم تحول لاستيعاب جنود الاحتياط في الجيش وقبل سنتين تم اخلاؤه نهائيا من قبل الجيش الاسرائيلي .

واضافت "هارتس" ان المستوطنين مارسوا ضغوطات على وزير الامن الاسرائيلي لتسليمهم هذا المعسكر تحت ذرائع سيطرة الفلسطينيين عليه ، خاصة لوجود بناية في المعسكر شيدت من قبل الجيش الاردني قبل عام 1967 ، وفي النهاية خضع باراك لهذه الضغوطات وسلمه للمستوطنين.

وبدأ المستوطنون منذ اسابيع اعمال الترميم في هذا المبنى وكذلك بناء جدار من الباطون بديلا للجدار الشائك الذي كان حول المعسكر ، وسارع المستوطنون لكتابة شعاراتهم على جدران المبنى والتي تؤكد انه سيكون موقعا استيطانيا ، ومن هذه الشعارات "ادرون لنا كي ننتصر" و "ارض اسرائيل للشعب الاسرائيلي" .

امن جهتها عقبت الاوساط الامنية الاسرائيلية على الموضوع مؤكده أنه تم اعطاء أذن للترميم وأصلاح المبنى، وأي عمليات بناء أخرى تحتاج الى موافقة جديدة ، وزارة الامن بدورها أكدت ان هذا المبنى سوف يستخدم لخدمة السكان في المنطقة "الفلسطينيين واليهود" على حد قولها، وسوف يقدم خدمات انسانية لهم على صعيد الاطفاء والاسعاف.

انشر عبر