شريط الأخبار

مصلحة السجون تشترط على الأسرى فك إضرابهم لمقابلة محاميهم

11:28 - 04 تموز / مايو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

اشتكت منظمات حقوق الإنسان من خلال رسالة قامت بإرسالها إلى المستشار القضائي لإدارة مصلحة السجون الإسرائيلية عبر مركز عدالة الحقوقي، بان إدارة السجون تمنع زيارة محامي الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام لموكليهم إلا بعد توقفهم عن الإضراب في محاولة للضغط عليهم.

كما هدد منظمات حقوق الإنسان بتقديم التماس للمحكمة العليا إذا لم يتم ترتيب الموضوع والسماح للأسرى بمقابلة محاميهم دون أي اشتراطات من إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية.

وفي ذات الشأن ووفقاً لمنظمة "أطباء بلا حدود" فأنه لا زال هناك خطر يتهدد حياة أربعة أسرى فلسطينيين مضربين عن الطعام ومضى على إضرابهم من 59 إلى 67 يوماً وهم في إضراب متواصل.

وحسب المنظمة هم "بلال دياب" و"ثائر حلاحلة" و"عمر ابو شلالط و"محمد سكسك" من قطاع غزة حيث يحتج عن تصنفه كمقاتل غير شرعي من قبل السلطات الإسرائيلية، علما أن المنظمة أضافت للقائمة اليوم الجمعة أسماء أخرى من الأسرى المضربين الطعام والذي يدخلون مرحلة الخطر على حياتهم نتيجة الإضراب.

 وأفادت المنظمة أن من بين هذه الأسماء الجديدة الأسير "حسن الصفدي" والذي يضرب عن الطعام منذ الخامس من شهر مارس الماضي.

انشر عبر