شريط الأخبار

الاحتلال يحدد سقفا زمنيا لهدم منازل حي البستان في القدس

07:10 - 03 حزيران / مايو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أفاد المحامي زياد قعوار، الذي يترافع عن منازل حي البستان ببلدة سلوان جنوب الأقصى المبارك والتي يتهددها خطر الهدم وإزالة الحي لصالح مشاريع تهويدية، بأن محكمة الاحتلال أكدت أنها لا تنوي تمديد الفترة المحددة لهدم منازل الحي.

وقال رئيس لجنة الدفاع عن سلوان فخري أبو دياب، بأنه وخلال جلسة للمحكمة اليوم الخميس حددت بلدية الاحتلال سقفا نهائيا لهدم منازل الحي؛ وهو شهر أيلول المقبل الذي يتزامن وموعد الانتخابات الإسرائيلية، وخاصة البلدية منها.

وأضاف: إن المحكمة رفضت تمديد فترة الهدم للمنازل الـ27 ومنزلين آخرين اليوم من مجموع 88 منزلا يشكلون حي البستان صدرت بحقها جميعا أوامر بالهدم، وأن البلدية العبرية وضعت أرقام ملفات هذه المنازل للتنفيذ بعد نهاية شهر أيلول المقبل إلا في حال حصول هذه المنازل على تراخيص بناء من البلدية.

وقال أبو دياب: أنه 'من المستحيل أن تمنح بلدية الاحتلال تراخيص لهذه المنازل على الإطلاق لأنها تنوي تنفيذ مخططات ومشاريع تهويدية تخدم خرافة الهيكل المزعوم في الحي'.

وحذر من أن يكون حي سلوان محطة للمساومات بين الأحزاب الإسرائيلية والابتزازات وجذب للناخبين، مؤكداً أن البلدية العبرية ستشرع بتنفيذ عمليات هدم واسعة النطاق لمنازل المواطنين المقدسيين ولن يكون الأمر متوقفا على حي البستان أو بلدة سلوان، مشيرا بهذا الصدد إلي أن رئيس البلدية الحالي فاز بالانتخابات السابقة لمواقفه المتطرفة والمتشددة تجاه البناء الفلسطيني في القدس وعلى أساس برنامج انتخابي في أولوياته هدم عشرات المنازل للفلسطينيين في القدس بحجة عدم الترخيص.

انشر عبر