شريط الأخبار

النخالة : نتابع قضية الأسرى باهتمام ..والعدو لن ينجح في كسر إرادتهم

09:58 - 03 حزيران / مايو 2012

الحياة اللندنية - فلسطين اليوم

دعا نائب الأمين العام لحركه الجهاد الاسلامي زياد النخالة إلى ضرورة الاستجابة لمطالب الأسرى والتي أصبحت ظروف حياتهم مستحيلة ولدرجه أن أصبحت حياتهم مهددة ، موضحا بأن رئيس الإستخبارات المصرية الوزير مراد موافي أكد لنا اهتمامه البالغ بقضيه الأسري وبمتابعته الشخصية للجهود و المساعي التي تبذل لوضع حدا لمعاناتهم و لوقف أيه تداعيات لها .

و قال لـ "الحياة": إن استمرار عزل أعداد كبيرة من الأسرى في زنازين بمفردهم لمدة تزيد على عشر سنوات، موضحاً بأن هذه الزنازين ظروفها المعيشية غير أدمية وضيقة للغايه (..) بالإضافة إلى حرمان ذويهم من زيارتهم منذ سنوات ومنعهم من حقهم في التعليم والقراءة وحرمانهم من حقهم الطبيعي  بالرعاية الصحية. مشدداً على أن العدو الاسرائيلي لن ينجح في كسر إرادتهم من خلال هذه الممارسات والأساليب الوحشية.

فيما قالت مصادر فلسطينية موثوقة لـ "الحياة" أن المسئوليين المصريين أكدوا لنا على أنهم  معنيين تماما بمعالجه قضيه الأسرى و العمل للإستجابه لمطالبهم ، مضيفه : أطلعونا على إتصالات قاموا بها مع الجانب الاسرائيلي ، ووعدونا بأنهم سيستمروا في مساعيهم من أجل الاستجابة لمطالب الأسرى في السجون الإسرائيلية والذين دخلوا في إضراب مفتوح عن الطعام منذ فتره طويله وذلك كخطوة احتجاجية على تطبيق اسرائيل لقانون شاليت والقاضي بتجريد الأسرى من حقوقهم لمساواة ظروفهم المعيشية بتلك التي كان يعيشها الجندي الاسرائيلي الماسور في غزة غلعاد شاليت والذي أطلق سراحه في شهر تشرين الأول (اكتوبر) ضمن صفقة تم بموجبها اطلاق سراح مئات المعتقلين الفلسطينيين من السجون الاسرائيلية.

انشر عبر