شريط الأخبار

"الفاو" : ظهور سلالة جديدة من الحمى القلاعية في غزة

08:53 - 02 تشرين أول / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم

قالت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) ، اليوم الأربعاء، إن سلالة جديدة من مرض الحمى القلاعية وصلت قطاع غزة ومن الممكن أن تنتقل للمزيد من المناطق بعد رصدها للمرة الأولى في مصر وليبيا في شباط (فبراير) الماضي .
وقالت المنظمة إنه تم اكتشاف حيوانات مصابة في 19 نيسان (ابريل) الماضي في رفح على الحدود مع مصر.
والحمى القلاعية مرض شديد العدوى وفتاك في بعض الأحيان ويصيب الحيوانات المشقوقة الظلف مثل الخراف والماعز والأبقار والجاموس والخنازير. ولا يشكل المرض خطرا مباشرا على الإنسان.
وقال عادل عطاالله المسؤول بوزراة الزراعة في الحكومة الفلسطينية في غزة إنه تم توزيع 20 ألف جرعة من اللقاحات على المزارعين لمكافحة المرض وهون من شأن خطورة تفشيه.
واضاف عطا الله لـ "رويترز" أن المشكلة ظهرت في مزرعة واحدة في رفح تم عزلها كما منعت السلطات نقل الحيوانات في غزة.
واشار الى إن الوزارة تسلمت 20 ألف لقاح قبل نحو أسبوع ، مؤكدا انه تم حقن أغلب الحيوانات باللقاحات.
واوضح إن الوزراة رفعت حاليا القيود على نقل الحيوانات، معتبرا أن الوضع لا يدعو للقلق.
وقالت "الفاو" التي تتخذ من روما مقرا لها إن تناول لحوم وحليب الحيوانات المريضة غير آمن ليس لأن الحمى القلاعية تؤثر على البشر وإنما لأن المواد التي تدخل السلسلة الغذائية يجب أن يكون مصدرها حيوانات سليمة البدن.
واضافت إن نقل الحيوانات من دلتا النيل باتجاه الشرق عبر شبه جزيرة سيناء وشمالا إلى قطاع غزة هو أكثر العناصر خطورة بشأن احتمال انتشار المرض في منطقة الشرق الأوسط ككل.
وقال خوان لوبروث كبير المسؤولين البيطريين في المنظمة الدولية "إذا توغلت سلالة (سات 2) من الحمى القلاعية أكثر داخل الشرق الأوسط فمن الممكن أن تنتشر في مساحات شاسعة مهددة دول الخليج بل وجنوب أوروبا وشرقها وربما مناطق أبعد من ذلك".
وقالت المنظمة إن فيروس الحمى القلاعية ينتقل عبر لعاب الحيوانات المريضة وينتشر بسهولة من خلال التبن أو الشاحنات او الملابس الملوثة.
وذكرت أن قطاع غزة سيتلقى قريبا 40 ألف جرعة لقاح لحماية الخراف والماعز وأنها تتفاوض مع منتجي اللقاح تحسبا لتزايد انتشار المرض.

انشر عبر