شريط الأخبار

الأسير بلال ذياب يدخل في حالة غيبوبة تامة

03:10 - 01 تموز / مايو 2012

غزة - فلسطين اليوم

ذكرت مصادر طبية وحقوقية فلسطينية أن الأسير المضرب عن الطعام بلال ذياب (27 عاماً) ، دخل اليوم الثلاثاء حالة غيبوبة جراء التدهور الحاد في وضعه الصحي، وإهمال سلطات الاحتلال لحالته.

ويخوض الأسيرين ذياب وثائر حلاحلة إضراباً مفتوحاً عن الطعام لليوم الثالث والستين على التوالي، انتصاراً للكرامة، ورفضاً لسياسة الاعتقال الإداري.

وأفادت مصادر مطلعة على وضع الأسرى، بأن ذياب نُقل الليلة الماضية إلى مستشفى "أساف هروفيه" بمدينة "ريشون لتسيون" ومن ثم تم إعادته لمستشفى سجن الرملة ليُنقل مرةً أخرى في ذات الليلة إلى مستشفى "أساف هروفيه"، الأمر الذي ينذر بتردي حالته الصحية.

وحمَّل ذوو ذياب كيان الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة ابنهم، فيما هددت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين - التي ينتمي إليها الأسير المذكور – بنسف حالة التهدئة إذا مس أيٌ من الأسرى المضربين مكروه.

على صعيدٍ ذي صلة، قرعت منظمة أطباء لحقوق الإنسان "الإسرائيلية" أمس ناقوس الخطر بخصوص الأسيرين ثائر حلاحلة وبلال ذياب، موضحةً أنهما معرضان لخطر الموت.

ويأتي هذا التحذير بعدما زارت طبيبة من المنظمة الأسيرين.

وأكدت المنظمة أن ذياب في خطر موت حقيقي، إذ يعاني من خسارة كبيرة في الوزن وانخفاض في ضربات القلب وانخفاض في ضغط الدم.

انشر عبر