شريط الأخبار

"الجهاد" سترد عسكريا على إسرائيل إذا أصاب الأسير "دياب" أي مكروه

08:21 - 30 حزيران / أبريل 2012

فلسطين اليوم - غزة

توقع أسير فلسطيني محرر أن ترد حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين عسكريا على إسرائيل في تعرض الأسير بلا دياب لأي مكروه  

وكانت مصادر فلسطينية أكدت نقل الأسير بلال دياب الى مستشفى اساف هاروفيه بالداخل الفلسطيني المحتل بعد تعرضه لحالات الإغماء المتكرر ودخوله في مرحة حرجة بعد أن دخل إضرابه يومه 63 هو والأسير ثائر حلاحلة .

وأكدت الأسير المحرر في صفقة وفاء الأحرار من قطاع غزة لمراسل وكالة فلسطين اليوم الإخبارية  أن العدو الصهيوني حينها يتحمل المسئولية الكاملة عن حياة وسلامة الأسير بلا دياب وباقي الأسرى .

وذكر الأسير المحرر بتصريحات سابقة للأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الدكتور رمضان عبدالله شلح الذي هدد فيها إسرائيل حركته ستكون في حل من أي تهدئة مع هذا العدو وهو من يتحمل مسئولية ذلك إذا حدث له أي مكروه للشيخ خضر عدنان في اليوم 62 لإضراب الشيخ خضر عدنان .

وناشد الأسير المحرر المنظمات المحلية والإقليمية والدولية التي تعني بحقوق الإنسان أن تتحمل المسؤولية و وتبذل كل ما في وسعها للضغط على العدو المجرم للإفراج عن الأسيرين بلال دياب وثائر حلاحلة وتلبية مطالب الأسرى الفلسطينيين العادلة والمشروعة .

وكانت جمعية اطباء حقوق الإنسان"أكدت أن الاسير ذياب يعاني من فقدان الوزن بشكل كبير ، حيث فقد الى الان اكثر من 13 كيلو غرام من جسده، بلغ وزنه الان 60 كغم، وهو ما يشير مقارنة بطوله البالغ 180 سم، الى انه يعاني من هزال كبير.

بالإضافة إلى خدر في الاطراف، يمكن ان تؤدي الى اصابة الاعصاب الثانوية بضرر دائم، اضافة الى انخفاض نبض القلب حيث بلغ 39 نبضة في الدقيقة ونقص حاد في السوائل، حيث لم يتناول الاسير ذياب المحاليل الطبية منذ 4 ايام، ويعاني ضعف القدرة على شرب الماء.

وانخفاض ضغط الدم 40/80 و وجود خطر محدق من اضطراب دقات القلب في اي وقت...هو بحاجة فورية الى راصد للقلب..."

انشر عبر