شريط الأخبار

الأسير المعزول عبد الله البرغوثي يعاني من انخفاض في درجة حرارة الجسم

11:08 - 30 تموز / أبريل 2012

نابلس - فلسطين اليوم

أفادت مؤسسة التضامن الدولي لحقوق الإنسان أن الأسير الأردني المعزول في السجون الإسرائيلية عبد الله البرغوثي يعاني من انخفاض في درجة حرارة الجسم وتدني نسبة السكر ونقص حاد في الوزن.

وأوضح احمد البيتاوي الباحث في التضامن الدولي في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه أن محامي المؤسسة تمكن أمس الأحد من زيارة الأسير البرغوثي في سجن عزل ايالون وانه تفاجئ بقدومه للزيارة وهو مرتديا معطفا شتويا بالرغم من ارتفاع درجة الحرارة، وعند سؤاله عن السبب أشار البرغوثي إلى انه يعاني من البرد والقشعريرة بسب انخفاض درجة حرارة جسمه إلى 36 درجة.

وذكر البيتاوي أن الأسير البرغوثي الذي دخل يومه الـ (19) في إضرابه عن الطعام يعاني أيضا من انخفاض حاد في السكر حيث وصلت النسبة إلى 65 مما يسبب له الدوار أثناء الحركة، كما انه فقد (16) كيلو من وزنه، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن البرغوثي يتمنع بمعنويات عالية ولا يزال مصرا على مواصلة إضرابه حتى إنهاء عزله والسماح بزيارة أفراد عائلته. 

ولفت إلى أن إدارة سجن ايالون عرضت على الأسير البرغوثي تناول الفيتامينات والأملاح إلا انه رفض ذلك ويتناول فقط الماء.

من جانبه، ابرق البرغوثي رسالة من داخل عزله مؤكدا فيها على أنهم طلاب حق يردون انتزاع حقوقهم انتزاعا وليس من خلال الاستجداء، وحيى البرغوثي الشعب الفلسطيني الذين وقف ولا يزالوا إلى جانب الأسرى في إضرابهم وطالبهم بالمزيد من الدعم والتفاعل مع قضيتهم، كما وجه شكره للشعب الأردني ونقابة المهندسين الذين قدموا الكثير لخدمة ودعم قضية الأسرى في سجون الاحتلال.

وأكد البرغوثي على أن كل ما يطلبه هو السماح لإفراد عائلته بزيارته وخروجه وإخوانه من العزل الذي هو بمثابة قبر للأحياء، وتوقع البرغوثي نقله إلى المستشفى خلال الأيام القليلة القادمة بسبب حالة الإعياء التي يعاني منها بسبب الإضراب. 

ومن المقرر أن تُعقد للبرغوثي جلسة محكمة بتاريخ 2/5/2012 للنظر في تمديد عزله أو إنهائه.

ويُعتبر البرغوثي الذي يقضي حكما بالسجن المؤبد (67) مرة، صاحب أعلى حكم في تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي وهو متزوج ولديه 3 أبناء ( تالا وصفاء وأسامة) ويحمل الجنسية الأردنية، ومعتقل منذ تاريخ 5/3/2003.

والبرغوثي واحد من بين (18) أسيرا معزولا في سجون الاحتلال تطالب الحركة الأسيرة بإخراجهم من العزل ووضعت ذلك شرطا أساسيا لوقف إضرابها عن الطعام الذي دخل يومه الـ (14).

انشر عبر