شريط الأخبار

أشرف جمعة يهاجم مركزية فتح ويحذر الرئيس عباس من 'مخبري السوء'

07:21 - 28 تموز / أبريل 2012

فلسطين اليوم - وكالات

اعتبر أشرف جمعة  انتصارات الشبيبة الأخيرة لا تعني الفوز في اي انتخابات عامة قادمة طالما لم تُعطى الشبيبة أو الأطر الحركية الأخرى الدعم والاسناد من قبل اللجنة المركزية لحركة فتح للاستمرار في النجاح وتحقيق الانتصارات , لكنه أكد أن حركة فتح ستفوز بجماهيرها وأعضائها بأي انتخابات قادمة .

وهاجم عضو المجلس التشريعي أشرف جمعة ، اللجنة المركزية لحركة فتح مطالباً اياهم بعدم النظر إلى قطاع غزة كـ'قبيلة أو مزرعة أو عشيرة' , وحمّلهم مسئولية ما يحدث من وضع تنظيمي خانق في قطاع غزة .

وكشف أشرف جمعة أن الصمت الحاصل الآن لا يعني الاستمرار بالصمت بل يعني وجود ولادة قيصرية قد تُنتج تنظيماً أو حزباً جديداً ينشق عن حركة فتح أو حملة من الاستقالات الجماعية لكوادر التنظيم , فالوضع كما يقول أصبح لا يُطاق .

واصل عضو المجلس التشريعي انتقاده لأعضاء المجلس الثوري في قطاع غزة واللجنة المركزية ايضاً ووصف بعض كوادر فتح في القطاع بأنهم 'مخبرين' لدى اعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح .

ووجّه جمعة تحذيره للرئيس محمود عبّاس قائلاً ' هناك بعض من اعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح يتآمرون عليك .. فاحذرهم ' وطالب الرئيس ابو مازن بتحمل مسئولياته ولجم المتسببين في ضياع فتح .

وبخصوص المصالحة الفلسطينية استبعد جمعة تنفيذ المصالحة حتى نهاية عام 2012 , وطرق باب 'ملف الأمن' في غزة والضفة والذي يجعل من المستحيل تطبيق وتنفيذ المصالحة دون حله جذرياً حسب رأيه .

وحذّر جمعة من حالة التوهان التي سببها الانقسام للمجتمع الفلسطيني , وذكّر الطرفين بالمشاكل الاجتماعية والنفسية التي نتجت عن الانقسام , وكيف أثّر الانقسام على خريجي قطاع غزة وجعل العديد منهم يلتحق بركب المدمنين على المخدرات !.

واستغرب 'أشرف جمعة' عدم الاهتمام بالأسرى المحررين , فتحدث عن اعتصامات ونداءات ومهاجمة للاحتلال على اعتقال الاسرى وقمعهم وفي الوقت نفسه هناك محررون لا يجدون غرفة للنوم فيها ولا يجدون راتباً يعتاشون منه ولا يستطيعون الزواج وهذه هي مكافأتهم على سنوات الأسر والتي قضوها لأجل الوطن والقضية .

'أشرف جمعة' عضو المجلس التشريعي الفلسطيني عن حركة فتح , تحدث باسهاب لدنيا الوطن عن مشاكل عالقة لا يجرؤ أي شخص على اثارتها او التحدث بها .

انشر عبر