شريط الأخبار

أسير يُضرب عن الطعام في التحقيق بسبب التعذيب و الإهانات

01:29 - 26 آب / أبريل 2012

نابلس - فلسطين اليوم

أفادت مؤسسة التضامن الدولي لحقوق الإنسان أن أسيرا فلسطينيا في مركز تحقيق "بتاح تكفا" الإسرائيلي قرر البدء بالإضراب عن الطعام وإرجاع وجبات الأكل بسبب التعذيب و الإهانات التي تعرض لها خلال التحقيق معه.

وذكر الباحث في مؤسسة التضامن احمد البيتاوي أن الأسير معتصم سمير سقف الحيط (23) عاما من مدينة نابلس بدء أمس الأربعاء بإضراب مفتوح عن الطعام احتجاجا على ممارسات المحققين معه الذين يتعمدوا تقيد يديه بالكلبشات بطريقة عنيفة وشديدة طوال فترة شبحه على الكرسي والتي تستمر أكثر من 20 ساعة في اليوم.

وتحدث الأسير سقف الحيط لمحامي التضامن الدولي انه شعر خلال شبحه وكأنه أصيب بالشلل في أطرافه من جراء تخدر الدم والحرمان من النوم والإعياء النفسي والجسدي، كما انه يعاني من أوجاع شديدة في الظهر نتيجة الشبح المتواصل الذي يستمر ليلا ونهارا دون راحة لا وقت الصلاة.

وأشار البيتاوي إلى أن سقف الحيط أسير سابق اعتقل لدى الاحتلال في العام 2008 لمدة (20) شهرا، وحاول الدخول لإسرائيل بقصد العمل، إلا أن سلطات الاحتلال اعتقلته قبل حوالي أسبوع ومددت توقيف اعتقاله (11) يوما لاستكمال التحقيق معه، ومن المقرر أن يُعرض على المحكمة الإسرائيلية بتاريخ 3/5/2012 القادم.

وتشهد السجون موجة كبيرة من الإضرابات عن الطعام لليوم العاشر على التوالي رفضا للإجراءات العقابية بحق الأسرى، كما لا يزال أربعة أسرى إداريين مضربين عن الطعام منذ أكثر من (50) يوما.

انشر عبر